الجمعة 23 فبراير 2024

تفاصيل خلاف أحمد سعد مع منظمة حفلة تونس

احمد سعد من حفلة
احمد سعد من حفلة تونس

تصدر الفنان المصري أحمد سعد المشهور بأغنية "إيه اليوم الحلو ده" التريند مؤخراً، بعد انتشار مقطع فيديو يظهر فيه، وهو يتجادل مع منظمة حفلة تونس التي غنى بها الفنان المصري.

وتعرض أحمد سعد لانتقادات واسعة بعد انتشار المقطع، مما دفعه لنشر بيان عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، يوضح فيه ما حدث من وجهة نظره.

خلاف أحمد سعد ومنظمة حفلة تونس يظهر للعلن

الفنان أحمد سعد
الفنان احمد سعد

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بخبر المشادة الكلامية التي نشبت بين أحمد سعد ومنظمة حفلة تونس، وذلك بعد تداول مقطع فيديو يظهر الاشتباك لفظياً بين الاثنين.

وفي تفاصيل الخبر، كان الفنان المصري أحمد سعد على موعد مع عشاقه في تونس، حيث أحيى هنالك حفلة موسيقية، استضافها مسرح " الهواء الطلق" وقدم خلالها باقة من أغانيه المميزة، والتي لاقت استحسان الجمهور، الذي تفاعل بالغناء والتصفيق مع أداء مطربهم المفضل، الذين قدموا للاستمتاع بأغانيه.
وحسب المتداول، فإن اللجنة التي نظمت حفلة تونس كانت قد اتفقت مع النجم المصري أحمد سعد، أن يحضر انعقاد مؤتمر صحفي يلي إحياء الحفل مباشرة، وذلك للإجابة على استفسارات الصحفيين، وذلك حسب بنود العقد المبرم بين الطرفين، إلا أن النجم المصري لم يحضر المؤتمر الصحفي، وهم بالمغادرة، وهو ما دفع منظمة حفلة تونس لملاحقته.

ويظهر مقطع الفيديو الذي تم تداوله بكثرة في الساعات الأخيرة، الجدال الذي حدث بين أحمد سعد ومنظمة حفلة تونس التي طالبته بالالتزام بالعقد الذي تم إبرامه، واحترام بنوده، والعودة لإجراء المؤتمر الصحفي المتفق عليه مسبقاً، ليهاجمها النجم المصري أحمد سعد مطالباً إياها بالسكوت، أكثر من مرة، ومتهماً إياها بعدم الخبرة في إدارة الحفلات، وفي الوقت الذي كان فيه يقول أنا هنا عشان... قاطعته منظمة حفلة تونس لتقول أنت هنا من أجل قبض 80 ألف دولار فقط


وسبّب هذا المقطع الذي انتشر بكثرة انقساماً في آراء المتابعين وتحليلاتهم، حيث اعتبر بعضهم أن النجم المصري أحمد سعد لم يخطئ، وأن منظمة حفلة تونس هي من قاطعته، ولم تدعه يكمل كلامه، في حين اعتبر آخرون ماقام به أحمد سعد هجوماً لفظياً غير محترماً على امرأة في بلادها، متهمين إياه بالتكبر، ومنتقدين تصرفه في بلد يحبه، الأمر الذي دفع الفنان لإصدار بيان رسمي يوضح فيه ما حدث.

بيان الفنان المصري أحمد سعد

الفنان أحمد سعد
الحضور الجماهيري في حفلة تونس

وبعد الجلبة التي أحدثها هذا المقطع، بادر الفنان المصري أحمد سعد إلى إصدار بيان رسمي، عبر حسابه على منصة التواصل الاجتماعي فيسبوك، وضح فيه أن ما حدث يعتبر محاولة إساءة للفنان المصري على حد تعبيره.
وقال أحمد سعد في بيانه أنه سارع لتلبية دعوة إقامة حفل فني له يجمعه بمحبيه في تونس، رغم أن وقته كان ضيق للغاية، ولكنه فضل الذهاب إلى تونس التي يحبها ويحب أهلها، واكمل سعد متهماً منظمة حفلة تونس بعدم احترام القانون والفنانين، ومحاولة المس بصورته أمام الإعلام والجمهور التونسي، حيث قال أن الوقت الضيق منعه من التعامل مع الصحفيين، وأن منظمة حفلة تونس حاولت أن تخالف بنود العقد وتجبره على الظهور.

وأوضح النجم المصري أن كل هذه التصرفات كلها لم تمنعه من تبرير موقفه للإعلاميين، إلا أن منظمة حفلة تونس قاطعته، وحاولت الإساءة إليه، مما دفعه لرفع دعوى قضائية عليها، معبراً عن ثقته الكبيرة في القضاء التونسي، معتبراً ما جرى محاولة للمس بصورة الفنان المصري أمام الإعلام التونسي.

يذكر أنه في الفترة الأخيرة ظهرت الكثير من الخلافات بين الفنانين ومنظمي حفلاتهم، وكان آخرها إلغاء فارس كرم لحفله في الإمارات، بعد اتهامات لمنظمي الحفل، مما دفع المتابعين للتساؤل عن طبيعة العقود الناظمة للعقود بين الطرفين، وحقيقة المبالغ المتفق عليها.