الجمعة 01 مارس 2024

المتحدث العسكري: تهمة القتل العمد للمتهم في حادثة دهس طبيبة وزوجها وأولادها

حادثة دهس طبيبة وزوجها
حادثة دهس طبيبة وزوجها في مصر

بعد أن أثارت حادثة دهس طبيبة وزوجها الطبيب وأطفالهم الثلاثة، رفقة طبيب زميل لهم في أحد شوارع القاهرة، جدلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، صرح المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية أنه تقرر إحالة المتهم إلى الجنايات، لينال جزاءه العادل

وكانت منصات السوشال ميديا قد ضجت يوم السبت الماضي آخر أيام عيد الأضحى المبارك، الموافق 1/7/2023 بحادثة دهس طبيبة وزوجها وأطفالها، وطالب المتابعون الذين تفاعلوا مع القضية عبر تعليقاتهم بمعاقبة سائق السيارة، لاسيما بعد وفاة السيدة.


تصريحات المتحدث العسكري حيال الحادثة

المتحدث العسكري المصري
المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة المصرية

صرح المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة المصرية، العقيد أركان غريب عبد الحافظ، اليوم الثلاثاء، أنه حرر محضر جنح عسكرية بحادثة دهس طبيبة وزوجها وأطفالهم الثلاثة، وشخص آخر كان برفقتهم بتاريخ 1/7/2023 برقم 22 / 23 وذلك في قسم شرطة التجمع الأول، وحسب ماقال العقيد أركان حرب، فإن هذا الأمر يأتي في ظل الجهود التي تتبناها القوات المسلحة في جمهورية مصر من أجل كشف الحقائق أمام مواطنيها، من دون عرقلة أي جهود يتم بذلها من قبل السلطات القضائية التي باشرت تحقيقاتها في الواقعة، التي أثارت الذعر لدى الشعب المصري.

وقال المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية أنه قرر حبس المتهم على ذمة التحقيق، بشكل احتياطي، بعد أن تم توجيه تهمة القتل العمد، والشروع بالقتل، في حادثة دهس طبيبة وزوجها وأولادها، في أحد شوارع التجمعات السكنية في القاهرة، مؤكداً مباشرة التحقيقات لكشف ملابسات القضية، من قبل النيابة العسكرية، حيث أشار إلى أن حادثة الدعس تم تقييدها بالرقم 170 / 2023، وذلك في محكمة الجنايات العسكرية، شرق العاصمة المصرية القاهرة، وعليه فقد تم إحالة المتهم بالحادثة إلى محكمة الجنايات العسكرية.

الطبيية وابنائها

وعزى العقيد أركان حرب غريب عبد الحافظ، أهالي الفقيدة، التي توفت جراء حادثة الدعس، باسم القوات المسلحة المصرية، وتمنى السلامة والشفاء العاجل لجميع المصابين، وشدد على التزام القوات المسلحة المصرية بحماية المواطنين، وتعزيز سلطة القانون، وتحقيق الأمن والاستقرار في ربوع الوطن.

تفاصيل حادثة دهس طبيبة وزوجها وأولادهم

أما عن تفاصيل الواقعة الأليمة التي هزت الشارع المصري في الأيام الأخيرة، وتسببت بوفاة سيدة، وإصابة بقية الأفراد الذين كانوا برفقتها، فبتاريخ 1/7/2023 شهد أحد الشوارع في دائرة شرطة التجمع الأول، حادثة دهس طبيبة وزوجها وأولادها، وشخص آخر كان برفقتهم، اتضح لاحقاً أنه يعمل طبيباً أيضاً، حيث ورد بلاغ إلى مديرية الأمن في القاهرة، أفاد بوجود سيدة فارقت الحياة، وعدد من المصابين، في أحد الشوارع بمنطقة التجمع الأول، بعد تعرضهم لحادث مروري أليم.
وعلى الفور توجهت الدوريات إلى موقع الحادث، وجرى التأكد من جميع كاميرات المراقبة الموزعة في أنحاء الشارع، ومشاهدة أشرطة التسجيل كاملة، ثم تحفظت الشرطة عليها، علماً أن المتهم الذي وجهت له تهمة القتل العمد والشروع به، سلم نفسه للشرطة بعد حادثة الدهس مباشرة.


وأوضحت عدة مصادر محلية مصرية، أن السلطات المختصة بعد اطلاعها على مكان الحادث، ومعاينة المنطقة، قامت باتخاذ كافة التدابير والإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات، مشيرة أن الحادثة تسببت بمصرع الطبيبة على الفور، وإصابة أطفالها الثلاثة مع زوجها والطبيب الذي كان بصحبتهم بجروح متفرقة، وأنهم حالياً يخضعون للعلاج في أحد مستشفيات القاهرة.


وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي قد تناقلوا خبر حادثة دهس طبيبة وزوجها الطبيب رفقة أولادهم بكثرة خلال الأيام الماضية، وقد رافق هذا الخبر انتشار الكثير من التحليلات والإشاعات التي رافقت الحدث، في الوقت الذي رجح فيه متابعون نية القتل العمد لدى المتهم، وقالوا أن السبب تافه وهو مرآة سيارة، وسط مطالبات غاضبة بإنزال أقصى العقوبات بحقه.