الخميس 29 فبراير 2024

سقوط لعبة ملاهي في مصر، وطائرة تحلق وبابها مفتوح في كوريا الجنوبية

القصة الكاملة لسقوط
القصة الكاملة لسقوط لعبة الملاهي والطائرة التي حلقت وبابها م


نتناول في هذا الخبر تفاصيل حادثة مريعة وهي سقوط لعبة ملاهي في مول في مدينة الاسكندرية المصرية، إضافة لخبر" طائرة تحلق وبابها مفتوح " الذي شغل وكالات الأنباء العالمية في الساعات الأخيرة، فتابعوا معنا  

سقوط لعبة ملاهي في الاسكندرية

سقوط لعبة ملاهي
سقوط لعبة ملاهي في الاسكندرية يشغل الشارع المصري

حدث أليم شغل أوساط الشارع المصري يوم أمس الجمعة؛ وهو إصابة ستة أشخاص بجروح مختلفة وذلك بعد سقوط لعبة ملاهي في أحد المراكز التجارية في مدينة الاسكندرية.

  • فوفقاً لآخر الأخبار، فقد تم إسعاف ستة أشخاص بينهم أطفال  إلى المشفى لتلقي العلاج بعد سقوط لعبة ملاهي في مول شهير في منطقة سموحة شرق الاسكندرية، وقالت وسائل إعلام مختلفة أن النيابة المصرية قد بدأت تحقيق فوري لكشف ملابسات الحادثة الأليمة.
  • وفي التفاصيل فقد انتشرت مقاطع فيديو تظهر حالة الهلع والفزع للمواطنين بعد ثوان من سقوط لعبة ملاهي في الاسكندرية، في الوقت الذي سارع فيه الأشخاص القريبين من الموقع إلى محاولة إنقاذ المصابين، تزامناً مع وصول سيارات الإسعاف والشرطة والنجدة إلى موقع الحادث.
  • وأشارت التحقيقات الأولية إلى أن سبب سقوط لعبة الملاهي هو  انفصال أحد المقاعد والذي كان يحمل ثلاثة أشخاص للعبة دوارة عن العمود الحامل له،  مما أدى لسقوط هؤلاء الأشخاص على ثلاثة ركاب آخرين كانوا يستخدمون نفس اللعبة.
    ونتيجة التصادم بين الركاب تعرضوا جميعهم لكسور متفاوتة الشدة إضافة إلى جروح مختلفة، ليتم نقلهم فوراً إلى أقرب مستشفى، وإيقاف اللعبة نهائيا حرصا على سلامة الجميع.
  • وباشرت الجهات المختصة في مصر بشكل فوري باتخاذ الإجراءات اللازمة، بعد زيارة مكان الحادث والتحفظ عليه، وإجراء المعاينة من قبل الخبراء الجنائيين، والتأكد من التراخيص، ومدى اتباع أصحاب المنشأة لمعايير السلامة اللازمة، في الوقت الذي أكدت فيه معظم التقارير أنه لا يوجد خطورة على حياة المصابين.

في كوريا الجنوبية، طائرة تحلق وبابها مفتوح

طائرة تحلق وبابها مفتوح
طائرة تحلق وبابها مفتوح، ونجاة الركاب بأعجوبة

من مصر ننتقل إلى كوريا الجنوبية، حيث أثارت قصة الطائرة الكورية التي حلقت وبابها مفتوح هلعاً عند المتابعين، خاصة أولئك المعتادين على السفر باستخدام الطائرات بشكل دائم .

  • وفي التفاصيل قام أحد ركاب  طائرة   "آسيانا" التي تتبع للخطوط الجوية الكورية بفتح باب طائرة تحمل على متنها  194 راكبًا، مما عرض 9 ركاب كانوا على متنها لأعراض صعوبة التنفس وخطر الاختناق، قبل أن يتمكن الطيار من الهبوط بسلام في أحد المطارات القريبة.
  • و أكدت وكالات إعلامية متعددة أن الطيار نجح في إيصال طائرته إلى بر الأمان، بعد أن قام أحد الركاب بفتح باب الطائرة وهي على ارتفاع 250 متراً، دون سقوط أي راكب من الطائرة، كما أشارت هذه الوكالات إلى أن 12  راكب وراكبة أصابهم الخوف والهلع بعد فتح باب الطائرة، في الوقت الذي  تعرض فيه آخرون لأعراض تنفسية لم يتم تصنيفها كخطيرة ليتم إسعافهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.
  • ولم يُعرف بعد سبب إقدام المشتبه به الذي كان يسافر بمفرده  على فتح باب الطائرة، في حين أكد عدة شهود أن كل محاولات المضيفات لمنعه من فتح باب الطائرة قد باءت بالفشل؛ لأن الطائرة كانت على وشك الهبوط
  • وأكدت التحقيقات الأولية أن دوافعه لم تعرف بعد، وأنه لم يكن تحت تأثير الخمر أو المخدرات، كما ذُكر أنه حاول إلقاء نفسه من الطائرة بعد فتح بابها ولكنه فشل في ذلك؛ بعد صراخ المضيفات طلبا للمساعدة واندفاع الركاب للإمساك به ومنعه من السقوط، ثم سحبه إلى داخل الطائرة والسيطرة على انفعالاته.
  • وكانت الطائرة الكورية التي هبطت بسلام وبابها مفتوح، تحمل على متنها ثمانية وأربعين طالبا من المرحلتين الابتدائية والمتوسطة، كانوا في طريقهم للمشاركة بأحد الأحداث الرياضية في مدينة اولسان الكورية القريبة من المطار.

وكان أهالي الطلاب قد طالبوا بمحاكمة المشتبه به، مشيرين إلى الحالة النفسية السيئة التي عانى منها أطفالهم، بعد إدراكهم أنهم على متن طائرة بابها مفتوح، كما أشار بعض الركاب إلى أن صوت فتح باب الطائرة يشبه الانفجار، وأن الركاب القريبين من الباب أغمي عليهم واحداً تلو الآخر، في الوقت الذي تستمر فيه السلطات في كوريا الجنوبية بإجراء تحقيقاتها.