الأربعاء 22 مايو 2024

اكتشاف وضع سري للقيادة الذاتية الكاملة لسيارات تسلا من قبل قرصان أخلاقي

سيارات تسلا
سيارات تسلا

باحث أمني يكتشف تفاصيل جديدة في سيارات تسلا تمكن من استخدام ميزة القيادة الذاتية دون الحاجة لإبقاء اليدين على عجلة القيادة. ويقوم هذا الوضع بإلغاء التنبيهات المزعجة التي تظهر على شاشة اللمس الخاصة بالسيارة. كما ربط الباحث GreentheOnly الميزة المكتشفة باسم Elon Mode، الذي نفى المستقبل إعتماده رسمياً داخل الشركة.

باحث أمني يكتشف تفاصيل جديدة في سيارات تسلا تمكن من استخدام ميزة القيادة الذاتية دون الحاجة لإبقاء اليدين على عجلة القيادة

تحذيرات تسلا المزعجة للسائقين

تتطلب أنظمة مساعدة السائق في سيارات تسلا الإبقاء على السائق البشري متابعاً حتى يتمكن من الفرملة أو توجيه عجلة القيادة في أي لحظة. وفي حالة استخدام السائق لوضع "الطيار الآلي"، توجد رموز مرئية تومض على شاشة اللمس لتذكير السائق بتطبيق المقاومة على عجلة القيادة بشكل دوري. وإذا لم يستجيب السائق، فسيصدر تنبيه صفير عالٍ. وفي حالة عدم استجابة السائق لتلك التنبيهات، يمكن للسيارة تعطيل وضع "الطيار الآلي" مؤقتاً.

تطوير تقنية القيادة الذاتية في تسلا

على الرغم من أن شركة تسلا لا تقدم حالياً سيارات تدعم ميزة القيادة الذاتية الكاملة، إلا أن الرئيس التنفيذي للشركة، إيلون ماسك، كان قد وعد بإطلاق سيارة تدعم هذه الميزة في عام 2016. وقال إنه يأمل في إكمال عرض تجريبي للقيادة الذاتية عبر الولايات المتحدة دون تدخل بشري بحلول نهاية عام 2017.

تتطلب أنظمة مساعدة السائق في سيارات تسلا الإبقاء على السائق البشري متابعاً حتى يتمكن من الفرملة أو توجيه عجلة القيادة

تطوير تقنية القيادة الذاتية في تسلا وتحدياته

تقدم شركة تسلا أنظمة مساعدة السائق الذكية التي تسمح بالقيادة الآلية لفترات قصيرة، حيث يمكن للسائق تفعيل "وضع الطيار الآلي"، والذي يتيح للسيارة القيادة بشكل تلقائي دون تدخل من السائق. ولكن تحتاج هذه الأنظمة إلى الإبقاء على السائق البشري مستيقظًا وجاهزًا للتدخل في أي لحظة إذا احتاجت السيارة إلى تدخل يدوي.

ويعتمد نظام القيادة الآلية في سيارات تسلا على استخدام عدة أنواع من الاستشعارات بما في ذلك الكاميرات والرادارات ومستشعرات الأشعة تحت الحمراء، لجمع معلومات عن محيط السيارة وتحليلها واتخاذ القرارات المناسبة.

وتتضمن الميزات التي تقدمها تسلا لأنظمة مساعدة القيادة الآلية، وضع التوجيه الذاتي في الممرات والأزقة، والتشغيل الآلي للفرامل والتسارع والإبقاء على المسار والتحكم في السرعة.

ونظرًا لأن تقنية القيادة الذاتية لا تزال قيد التطوير، ففي حالة وجود خطأ في نظام القيادة الآلية، يمكن للسائق أن يتدخل بشكل يدوي في أي وقت. وتحذر تسلا السائقين من الاعتماد الكامل على تقنية القيادة الذاتية ودائماً ما تذكرهم بأن السيارة تتطلب إبقاء السائق البشري جاهزًا للتدخل في أي لحظة.

وتحظى سيارات تسلا بشعبية كبيرة حول العالم، وتعتبر رائدة في صناعة السيارات الكهربائية ونظم القيادة الذاتية

تسلا رائدة في صناعة السيارات الكهربائية وتقنيات الذكاء الاصطناعي المتطورة

شركة تسلا هي شركة أمريكية متخصصة في صناعة السيارات الكهربائية وأنظمة التخزين الضوئي. تأسست الشركة عام 2003، وتم إطلاق أول سيارة كهربائية من إنتاج تسلا في عام 2008.

تنتج شركة تسلا مجموعة متنوعة من السيارات الكهربائية، بما في ذلك Model S وModel X وModel 3 وModel Y وCybertruck وRoadster. تتميز سيارات تسلا بأدائها الممتاز، ونظام القيادة الذاتية المتطور، ونظام الشحن السريع، والتصميم الفريد والمبتكر.

تستخدم تسلا تقنيات الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي لتحسين أنظمة السيارات الذاتية، والتحكم في السرعة، ونظام الترفيه، ونظام التحكم في المناخ والإضاءة. وتعتمد سيارات تسلا على مجموعة من الاستشعارات بما في ذلك الكاميرات والرادارات ومستشعرات الأشعة تحت الحمراء، لتحليل بيانات المحيط واتخاذ القرارات المناسبة. وهذا يساعد على تحسين أداء السيارة وجعلها أكثر أمانًا وذكاءً.

وتحظى سيارات تسلا بشعبية كبيرة حول العالم، وتعتبر رائدة في صناعة السيارات الكهربائية ونظم القيادة الذاتية، وتعمل باستمرار على تحسين تقنياتها وإضافة مزيد من المزايا والوظائف الذكية إلى سياراتها.