السبت 20 أبريل 2024

أبل| توسيع خدمة الإصلاح الذاتي، و IoS 17 يستبعد الإصدارات القديمة.

شركة أبل
شركة أبل

تواصل شركة أبل Apple الرائدة في مجال الالكترونيات الاستهلاكية تقديم خدماتها المميزة لعملائها، فبعد قرارها  بتوسيع خدمة الإصلاح الذاتي ليشمل طرازات جديدة من إصدارتها، أعلنت الشركة الشهيرة أن نظام التشغيل الجديد الذي ستصدره IOS 17 لن يشمل الإصدارات القديمة التي تم إنتاجها قبل عام 2017.


 IOS 17 لن يشمل الإصدارات القديمة

Ios 17
نظام التشغيل الجديد ios 17

أعلنت مصادر تقنية عديدة داخل الولايات المتحدة الامريكية، أن الهواتف القديمة التي تم إصدارها قبل عام 2017, لن تكون قادرة على الاستفادة من نظام التشغيل الجديد IOS 17 الذي تعتزم شركة أبل إطلاقه في تموز/يوليو القادم، وقالت هذه المصادر أن IOS 17 سيكون مخصصاً لمستخدمي الهواتف ذات الإصدار الأحدث فقط.

وقالت تقارير تم تداولها في أشهر مواقع الأخبار التقنية، أن نظام التشغيل الجديد IOS 17 سيكون متاحاً لأجهزة آيفون إكس إس والإصدارت التي أتت بعده، فيما سيكتفي آيفون إكس وماقبله من إصدارات باستخدام نظام التشغيل IOS 16.

وقالت التقارير أن إشعاراً سيصل إلى الأجهزة المسموح لها الاستفادة من الميزات الجديدة للنظام الجديد الذي ستصدره أبل، وذلك فور الإعلان عن إطلاقه، وتلاقي هذه السياسة التي اعتادت شركة أبل على انتهاجها، عند كل نظام جديد يتم إطلاقه من قبل الشركة، انتقادات واسعة، واتهامات بإجبار المستهلكين على شراء الموديلات الجديدة التي تصدرها الشركة، رغم أنها لاتحتوي على ميزات تنافسية ثورية تختلف كثيراً عن الإصدارات الأقدم.

فيما يعتبر البعض الآخر أن حظر الإصدارات القديمة من الاستفادة من أنظمة التشغيل الجديدة التي تطلقها الشركة، هي سياسة ترويجية ناجحة، وحق مشروع لشركة أبل وباقي الشركات، من أجل رفع قيمة مبيعاتها، وبالتالي زيادة أرباحها.

وسيحتوي نظام IOS 17 الذي تنوي أبل إطلاقه في الشهر القادم، ميزات جديدة لم تكن موجودة في الأنظمة السابقة، مثل رؤية البيانات أثناء وضع الهاتف على الشحن في وضع الاستعداد، و مشاركة الملفات بسرعة عبر تقريب الآيفون من ساعة آبل ووتش، أو تقريب هاتف آيفون من آيفون آخر، إضافة إلى ميزة ترك رسائل الفيديو والصوت على تطبيق فايس تايم.

كما سيتيح نظام التشغيل الجديد لمستخدمي إصدارات آيفون مابعد 2017 الفرصة لتوثيق الذكريات، عن طريق استلام إشعارات مشجعة للقيام بهذه الخطوة، مع ضمان حماية خصوصيات المستخدم.


أبل توسع خدمة الإصلاح الذاتي

خدمة الإصلاح الذاتي لمنتجات أبل
خدمة الإصلاح الذاتي لمنتجات أبل 

وفي سياق منفصل،  أعلنت الشركة الامريكية الشهيرة أن إصدارات جديدة من حواسيب ماك بوك، وهواتف آيفون ستكون متاحة لاستلام خدمة الإصلاح الذاتي التي تم إطلاقها في وقت سابق في بعض البلدان.

وستشمل خدمة الإصلاح الذاتي التي تقدمها أبل كل من حواسيب ماك برو آير المعززة بمعالج إم 2 بقياسات 16 و14 و13 بوصة، وهواتف آيفون 14, وحاسب ماك بوك برو المعزز بمعالج إم 2،  وحواسيب ماك الشخصية المعززة بمعالج إم 1, على أن تشمل إصدارات أخرى بشكل متلاحق، حسب البيان الرسمي الذي أصدرته الشركة.

إضافة إلى هذه الإصدارات فقد أعلنت الشركة سابقاً توفير خدمة الإصلاح الذاتي لمكبرات الصوت في هواتف آيفون 13 وآيفون 12،  وكاميرا ترو ديبث أيضاً.

وتتيح هذه الخدمة لمستخدمي منتجات أبل القيام بإصلاح أجهزتهم بنفسهم، بعد طلب أدلة الإصلاح وأدوات الإصلاح والقطع الأصلية للغيار من الشركة، لتقوم الشركة بإرسال المعدات إلى العناوين التي يحددها العملاء.

ويستفيد عملاء أبل من خدمة الإصلاح الذاتي، التي تعتبر جديدة ونوعية في مجال التقنية الحديثة في عدة بلدان حددتها الشركة في أوقات سابقة، مع تقديم وعود بأن تشمل هذه الخدمة بلداناً أخرى، لتقوم تدريجياً بإتاحتها لجميع زبائنها في مختلف أنخاء العالم، أما الدول المتاحة لتطبيق هذه الخدمة في الوقت الحالي، فهي: إيطاليا، وفرنسا، والسويد، وبلجيكا، والولايات المتحدة الامريكية، وإسبانيا، وبولندا، وألمانيا.