السبت 13 أبريل 2024

دراسة حديثة| الإعلانات الرقمية وتأثيرها في السوق في المملكة العربية السعودية

الإعلانات الرقمية
الإعلانات الرقمية

تعتبر سوق الإعلانات الرقمية في المملكة العربية السعودية هو الأكبر في المنطقة وتشير الدراسات الحديثة إلى أن الإعلانات الرقمية تشكل واحدة من أهم القطاعات عالمياً،والأكثر جذبًا للاهتمام التجاري في العالم. وبناءً على دراسة حديثة أجرتها هيئة الاتصالات والفضاء والتقنية في المملكة العربية السعودية فإن 99.3% من الأفراد في المملكة العربية السعودية يتلقون الإعلانات الرقمية عبر الهاتف الذكي، ونسبة 80.7% منهم يتأثرون سلوكهم وعاداتهم الشرائية بالإعلانات التي يتلقونها عبر الإنترنت.

99.3% من الأفراد في المملكة العربية السعودية يتلقون الإعلانات الرقمية عبر الهاتف الذكي

منصات استقبال الإعلانات الرقمية في المملكة العربية السعودية

تشمل المنصات الرقمية المتاحة في المملكة العربية السعودية منصات الفيديو، والصوت الرقمية، والألعاب، ومنصات الإعلانات الرقمية. وبالنسبة لأبرز منصات استقبال الإعلانات الرقمية، فإن منصات التواصل الاجتماعي تحتل المرتبة الأولى بنسبة 93.8%، تليها منصات الفيديو والصوت بنسبة 85.7%، ثم تطبيقات الهاتف الذكي بنسبة 70.9%، وأخيرًا المواقع الإلكترونية بنسبة 54.1%.

تأتي منصة يوتيوب في المقدمة بنسبة 81.5%، تليها منصة سناب شات بنسبة 79.1%، ثم منصة إنستاجرام بنسبة 54.7% 

المنصات الأكثر تأثيرًا إعلانيًا في المملكة العربية السعودية

وفيما يتعلق بمنصات التواصل الاجتماعي، أظهرت الدراسة أن نسبة 86.8% من الأفراد في المملكة العربية السعودية يتلقون الإعلانات من المؤثرين عبر هذه المنصات، وأن 81.5% منهم يتأثرون سلوكهم وعاداتهم الشرائية بالإعلانات التي يتلقونها من المؤثرين في مجال الإعلانات 

وكمنصات رقمية إعلانية تأتي منصة يوتيوب في المقدمة بنسبة 81.5%، تليها منصة سناب شات بنسبة 79.1%، ثم منصة إنستاجرام بنسبة 54.7%، وأخيرًا منصة تويتر بنسبة 50.9%.

كيفية إجراء الدراسة؟

تستند دراسة هيئة الاتصالات والفضاء والتقنية على بيانات السكان الصادرة عن الهيئة العامة للإحصاء من حيث التحليل الديموغرافي للسكان وفق المناطق الإدارية، والجنسية، والجنس، والفئات العمرية. ويشار إلى أن عينة الدراسة تتكون من أكثر من 10000 شخص موزعين في جميع مناطق المملكة العربية السعودية ومن خلفيات مختلفة

وتم جمع البيانات عبر استبيانات ومقابلات شخصية. وتهدف هذه الدراسة إلى فهم تأثير الإعلانات الرقمية على السوق السعودي وتم استخدام منهجية شاملة لإجراء الدراسة التحليلية لسوق منصات المحتوى الرقمي في المملكة عام 2023، حيث أشارت الهيئة إلى استخدام بيانات السكان من حيث التحليل الإحصائي والتوزيع الجغرافي للمستخدمين، وتم جمع البيانات من خلال استبيان إلكتروني تم إرساله إلى عينة عشوائية ممثلة لسكان المملكة. وتم تحليل البيانات باستخدام تقنيات الإحصاء والتحليل الكمي، وتم التركيز في الدراسة على استخدام المستخدمين للإنترنت والمنصات الإلكترونية للاستهلاك والتفاعل مع المحتوى الرقمي والإعلانات.

وأظهرت الدراسة أن المستخدمين في السعودية يفضلون التفاعل مع المحتوى الرقمي الذي يستخدم تقنيات التفاعل والتخصيص

نتيجة الدراسة بشكل عام 

وأظهرت الدراسة أن المستخدمين في المملكة العربية السعودية يفضلون التفاعل مع المحتوى الرقمي الذي يستخدم تقنيات التفاعل والتخصيص، حيث يزيد احتمال ظهور الإعلانات ذات الصلة بمحتوى الاهتمام لديهم. كما أشارت الدراسة إلى أن المستخدمين يبحثون عن المحتوى الذي يكون ذا قيمة مضافة ويساعدهم في اتخاذ القرارات الشرائية الصحيحة.

نتيجة لذلك، تزداد أهمية التسويق الرقمي في المملكة العربية السعودية، ويتمثل ذلك في استخدام البيانات والتحليلات والتقنيات الحديثة في جذب العملاء وتوجيههم نحو المنتجات والخدمات التي تناسب اهتماماتهم واحتياجاتهم. ويتطلب ذلك من الشركات والمعلنين الاستثمار في البنية التحتية الرقمية وتوظيف الكوادر المؤهلة في مجال التسويق الرقمي والتحليلات البيانية في المملكة العربية السعودية