الخميس 30 مايو 2024

دراسة حديثة| 99.9% من سكان المملكة العربية السعودية يشاهدون مقاطع الفيديو القصيرة

دراسة حديثة
دراسة حديثة

تعد المملكة العربية السعودية واحدة من الدول الرائدة في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في منطقة الشرق الأوسط. وفي السنوات الأخيرة، شهدت المملكة نموًا كبيرًا في هذا المجال، مما دفع الهيئة العامة للاتصالات والفضاء والتقنية إلى الإعلان عن دراسة حديثة حول عادات المستخدمين في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية.

دراسة حديثة: 99.9% من سكان المملكة العربية السعودية يشاهدون مقاطع الفيديو القصيرة

نسبة مشاهدة القنوات الفضائية والأفلام والمسلسلات عبر الإنترنت

تظهر نتائج هذه الدراسة أن نسبة 99.9% من الأفراد في المملكة العربية السعودية يشاهدون مقاطع الفيديو القصيرة، ويستغرقون في المتوسط ساعة و55 دقيقة في المشاهدة يوميًا. كما أن 81% من الأفراد يشاهدون القنوات الفضائية غير المأجورة، بينما يشاهد 14.4% القنوات الفضائية المأجورة، و78.8% من الأفراد يشاهدون الأفلام والمسلسلات عبر الإنترنت.

بالتالي، فإن تلبية احتياجات المستهلكين في سوق المحتوى الرقمي يعد أمرًا حاسمًا لنجاح أي عمل تجاري في هذا المجال. ويلزم تطوير استراتيجيات تلبي احتياجات الجمهور وتطوير محتوى متنوع وجذاب يلبي احتياجات المستخدمين ويجذب انتباههم.

78.8% من الأفراد يشاهدون الأفلام والمسلسلات عبر الإنترنت

أكثر أنواع مقاطع الفيديو المشاهدة في المملكة العربية السعودية ودور مقاطع الفيديو القصيرة في جذب انتباه المستخدمين

وكشفت الدراسة أن نسبة 80.3% من السعوديين يشاهدون مقاطع الفيديو الدينية، ويتابعون القرآن الكريم وخطب الجمعة وأحاديث وأذكار وأدعية، كما يتابع الأفراد مقاطع فيديو للمؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي بنسبة 69.7%. وتأتي مقاطع الفيديو الموسيقية في المرتبة الثالثة بنسبة مشاهدة 65.3%.

ويشاهد الأفراد أيضاً مقاطع فيديو من الحياة اليومية للأفراد على منصات التواصل الاجتماعي بنسبة 55.6%، ومقاطع فيديو من البرامج الحوارية بنسبة 54.2%. وتأتي مقاطع الفيديو الإخبارية في المرتبة السابعة بنسبة مشاهدة 51%.

بالإضافة إلى ذلك، تتميز المقاطع الفيديوية القصيرة بشعبية كبيرة في المملكة العربية السعودية، حيث يشاهدها نسبة كبيرة من المستخدمين. وتشير الدراسة إلى أن المحتوى الديني يحظى بشعبية كبيرة في المملكة العربية السعودية، وهذا يمثل فرصة للمقدمين لزيادة وجودهم في السوق الرقمي.

وبما أن مقاطع الفيديو القصيرة تحظى بشعبية كبيرة في المملكة، فإنه يجب على مقدمي المحتوى الرقمي أن يستغلوا الوصول إلى جمهورهم عبر هذا النوع من المحتوى. ويجب عليهم أن يقدموا محتوى عالي الجودة وجذاب، يلائم اهتمامات واحتياجات المستخدمين في المملكة.

الاهمية الكبرى للمحتوى الديني في السوق الرقمي في المملكة العربية السعودية 

الأهمية الكبيرة للمحتوى الديني في السوق الرقمي في المملكة العربية السعودية

تؤكد الدراسة على أن المحتوى الديني يحظى بشعبية كبيرة في المملكة، حيث يشاهدها نسبة كبيرة من المستخدمين. ولذلك، يجب على مقدمي المحتوى الديني تحسين وجودهم في السوق الرقمي وتقديم محتوى جذاب ومفيد يلبي احتياجات الجمهور.

يجب على المقدمين في هذا المجال أن يهتموا بإنتاج محتوى عالي الجودة وجذاب، وتوفيره بأسعار معقولة وبطرق سهلة الوصول إليها. كما ينبغي عليهم التركيز على التسويق الرقمي والإعلان عن منتجاتهم بطريقة فعالة، والتواصل مع الجمهور بشكل مستمر لتحديثهم بآخر المستجدات والعروض الجديدة. ويجب توفير خدمات ما بعد البيع، بما في ذلك الدعم الفني وخدمات العملاء.

وفي النهاية، يجب أن نلاحظ أن السوق الرقمي في المملكة العربية السعودية يتطور باستمرار، ويجب على مقدمي المحتوى الرقمي الابتكار وتحسين منتجاتهم باستمرار وتوفير خدمات جديدة تلبي احتياجات المستهلكين في المملكة العربية السعودية. وستكون الشركات التي تلبي احتياجات الجمهور هي التي تنجح في السوق الرقمي.