الأربعاء 22 مايو 2024

"إكسبو 2030".. السعودية تخصص 7.8 مليار دولار لاستضافة الحدث العالمي

إكسبو 2030  الرياض
إكسبو 2030 الرياض

في سبيل استضافتها لمعرض إكسبو 2030 Expo2030 أعلنت المملكة العربية السعودية، عن تخصيص ما يقارب من 7.8 مليار دولار استثمارات خاصة باستضافة المملكة  في العاصمة الرياض، وفقاً لما أفادت به وكالة الأنباء السعودية “واس” الرسمية. 

السعودية أول دولة تتقدم رسميا بملف استضافة إكسبو 2030

السعودية واستضافة معرض إكسبو 2030 EXPO

وفي هذا الصدد، كشفت تقارير صحفية، أن المبلغ المرصود من أجل استضافة السعودية لمعرض  “إكسبو 2030” Expo2030 يعبر عن الخطط الطموحة للمملكة العربية السعودية، مشيرةً إلى أن المملكة تهدف إلى استخدام معرض “إكسبو 2030” Expo2030  كوسيلة لدعم استراتيجيتها الاستثمارية الأوسع وجذب الاستثمارات على مستوى البلاد، حيث خصصت ميزانية خيالية تقدر ب 7.8 مليار دولار لاستثمارات استضافة الحدث العالمي.

من جانبه، أوضح وزير الاستثمار السعودي “خالد الفالح” أن المبلغ المرصود من أجل استضافة معرض “إكسبو 2030” Expo2030 محفز للخطط الاستثمارية الأوسع في العاصمة السعودية الرياض وجزء مهم من رؤية السعودية 2030 التي تسعى لجذب ما يقارب من 3.3 تريليون دولار أميركي على شكل استثمارات بحلول نهاية العقد الحالي.

وبحسب التقارير، سيكون معرض “إكسبو 2030” Expo2030 مركزاً عالمياً لاجتماع الشركات المحلية والعالمية على حد سواء واستكشاف مواضيع تنمية الاستثمار. 

الوزير السعودي أضاف خلال تصريحه أيضاً، أن المملكة العربية السعودية ستطلق "مختبر الاستثمار العالمي" الذي سيكون مركزاً عالمياً للابتكار، ومركزاً للمشتريات يسهل على المشاركين تصميم وتنفيذ وبناء أجنحتهم في المعرض، حيث تعتبر هذه الخطوات انعكاساً للالتزام القوي للمملكة نحو تعزيز الابتكار والاستثمار في الاقتصاد الوطني، على حد قول الوزير السعودي. 

بدوره، قال وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، تعليقاً على الحدث، خلال كلمته في اجتماع الجمعية العمومية: إن "معرض إكسبو 2030 يعتبر فرصة لتعزيز جهودنا في المشاريع ذات التأثير العالمي وللتعاون لإيجاد حلول عالمية للتحديات المشتركة التي نواجهها، وذلك من خلال الابتكار والاستدامة والشمولية، التي تشكل جوهر ما نقدمه في معرض إكسبو 2030 الرياض، وهو يبرز أيضاً التزام المملكة القوي والدائم تجاه البلدان النامية، من خلال توفير برنامج مساعدة يهدف إلى ضمان تمثيل أكبر قدر من التنوع من الدول والثقافات".

السعودية تتقدم رسمياً لاستضافة  معرض “إكسبو 2030” Expo2030

من جهة ثانية، كشفت تقارير وسائل إعلام، أن المملكة العربية السعودية أصبحت الدولة الأولى التي تقدم ملفها الرسمي لاستضافة معرض “إكسبو 2030” Expo2030، حيث قدمت السعودية ملفها الرسمي لاستضافة الحدث العالمي خلال الجلسة العامة للمكتب الدولي للمعارض في العاصمة الفرنسية “باريس”.

من جهتها، أعلنت وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس” أن الوفد السعودي قدم الخطة الرئيسية لمعرض “إكسبو 2030” Expo2030 في العاصمة الرياض، مشيرةً إلى أن الخطة تهدف إلى "خلق تجربة عالمية استثنائية في تاريخ معارض إكسبو وتجسيد موضوع المعرض الرئيسي الذي هو "معاً نستشرف المستقبل".

السعودية رصدت ما يقارب من 7 مليار دولار للمعرض 

ومن المقرر، أن يتم الإعلان عن اسم المدينة التي ستفوز بحق استضافة معرض “إكسبو 2030” Expo2030، الدولي، خلال الاجتماع المقبل للجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض المقرر عقده في تشرين الثاني / نوفمبر من العام 2023، حيث سيقرر الفائز من خلال تصويت سري يحق لكل دولة من الدول الأعضاء في المكتب الحصول على صوت واحد.

في عام 2030، من المتوقع أن يجذب معرض  “إكسبو 2030” Expo2030 ما يقارب 40 مليون زائر، الذين بدورهم سيخوضون تجربة فريدة مع مجموعة متنوعة من الثقافات والأجنحة.

 وبحسب برنامج السعودية لاستضافة الحدث العالمي، ستكون راحة الزوار أمراً أساسياً بالنسبة للممكلة، حيث ستقدم لهم تجربة سفر مُصمَمة لتلبية احتياجاتهم الخاصة، بدءاً من تأشيرات الزيارة المخصصة للمعرض وحتى بوابات الوصول السريعة.

 وتتنافس العاصمة السعودية “الرياض” في ملف استضافة  معرض “إكسبو 2030” Expo2030 الدولي، مع العاصمة الإيطالية “روما”، ومدينة “بوسان” في كوريا الجنوبية، بالإضافة إلى مدينة أوديسا في أوكرانيا الغارقة في أتون الحرب منذ أكثر من سنة.