الخميس 23 مايو 2024

كفتة مشوية لذيذة بتتبيلة مثل المطاعم

كفتة مشوية
كفتة مشوية

كفتة مشوية لذيذة بتتبيلة مثل المطاعم، تعد الكفتة المشوية واحدة من الأطباق الشهية والمحببة لدى الكثير من الناس، وتعتبر وجبة شهيرة في المطاعم الشرقية، والكفتة المشوية هي عبارة عن لحم مفروم مشكّل على شكل أقراص أو أسياخ، ويتم طهيها على الشواية أو الفرن لتحقيق نكهة وقوام فريد.

وتتميز الكفتة المشوية بطعمها الغني ونكهتها المميزة التي تأتي من توابل متنوعة تضاف إلى اللحم المفروم. وتعتبر البهارات والتوابل المستخدمة في تحضير الكفتة المشوية جزءًا هامًا من تكوين النكهة الفريدة، وتشمل التوابل الشائعة المستخدمة البصل المفروم، الثوم، البقدونس، الكمون، الفلفل الأسود والبهارات الشرقية مثل الكزبرة، القرفة والزعتر.

كفتة مشوية 

وتحظى الكفتة المشوية بشعبية كبيرة في المطاعم بسبب طعمها الشهي وقوامها الممتلئ، وتعتبر وجبة مرغوبة في الشوارع والأمسيات العائلية والتجمعات الاجتماعية، ويتم تقديم الكفتة المشوية عادة مع الأرز أو الخبز العربي، ويمكن تأتي مصاحبة للسلطات الطازجة والصلصات المنعشة.

ويمكنك استمتاع بتناول الكفتة المشوية في المطاعم التي تقدم المأكولات الشرقية والمتوسطية، وهي وجبة مغذية ولذيذة ترضي الأذواق المختلفة. بفضل تنوع التوابل والطرق المختلفة لتحضير الكفتة المشوية، يمكن تجربة نكهات مختلفة واستكشاف تلك الوجبة الشهية في كل مطعم.

مكونات الكفتة المشوية 


- 500 جرام لحم مفروم (يمكن استخدام لحم البقر أو خروف أو دجاج حسب الرغبة)
- 1 بصلة متوسطة الحجم، مفرومة
- 3 فصوص ثوم، مفرومة
- 1/4 كوب بقدونس طازج، مفروم
- 1 ملعقة صغيرة كمون
- 1 ملعقة صغيرة فلفل أسود
- 1 ملعقة صغيرة كزبرة مطحونة
- 1 ملعقة صغيرة بهارات مشكلة (مثل بهارات الكفتة)
- ملح حسب الذوق
- أسياخ خشبية (يجب تنقيعها في الماء لمدة 30 دقيقة قبل الاستخدام)
- فحم للشواء

كفتة مشوية بتتبيلة لذيذة 

طريقة تحضير الكفتة المشوية 


1. في وعاء كبير نخلط اللحم المفروم، البصل المفروم، الثوم المفروم، البقدونس المفروم والتوابل (الكمون، الفلفل الأسود، الكزبرة المطحونة، والبهارات المشكلة) حتى تتجانس المكونات. ويمكنك استخدام اليدين للخلط بشكل جيد.
2. نشكل اللحم المفروم إلى أسياخ طويلة ومستقيمة على طول الأسياخ المنقوعة في الماء.
3. ثم نسخن الفحم في شواية خارجية أو فرن الشواء حتى يكون الفحم ساخنًا ومشتعلاً.
4. نضع أسياخ الكفتة المشكوة على الشواية ونقوم بتحريكها برفق لتأكيد أنها تستوي بشكل متساوي. قد تحتاج إلى حوالي 10-15 دقيقة لطهي الكفتة بشكل صحيح.
5. نقوم بتقديم الكفتة المشوية على الأسياخ وهي ساخنة مع الخبز العربي والسلطات والصلصات كمرافق.

أطباق جانبية يمكن تناولها مع الكفتة المشوية 

هنا بعض الأطباق الجانبية التي يمكن تناولها مع الكفتة المشوية

1. سلطة الفتوش: سلطة تقليدية من المطبخ الشرقي تحتوي على خضروات مفرومة مثل الطماطم، الخيار، البصل والبقدونس، ونضيف إليها زيت الزيتون، عصير الليمون والبهارات لتتمتع بنكهة منعشة.

كفتة مشوية 

2. البطاطس المشوية: قم بقلي أو خبز شرائح البطاطس في الفرن مع القليل من الزيت والتوابل حتى تتحمص وتصبح ذهبية اللون. يمكن إضافة الأعشاب الطازجة أو البهارات لإضافة نكهة إضافية.

3. الحمص المقلي: نقوم بتحميص حمص معصور ونقلبه في الزيت مع البصل المفروم والثوم حتى يصبح لونه ذهبيًا. نضيف إليها التوابل مثل الكمون، الكزبرة المطحونة والفلفل الأحمر المطحون لإضفاء نكهة رائعة.

4. المتبل: وهو طبق من الخضروات المختلفة المشوية مع البصل، الفلفل، الباذنجان، الكوسا والبندورة. يتم تقديمه باردًا ويُقدم مع اللبن أو الزبادي.

5. الصلصات المنعشة: يمكن إعداد صلصات مختلفة لترافق الكفتة المشوية مثل صلصة الثوم، اللبن، صلصة الطحينة، الليمون، صلصة الزبادي والخيار.

6. الأرز المبخر: نقوم بطهي الأرز بالطريقة المعتادة ونضيف إليه القليل من البهارات لإضفاء نكهة إضافية. يمكنك أيضًا إضافة البازلاء أو الجزر المبشور لإثراء الأرز.

7. خبز البيتا: يمكن استخدام خبز البيتا كقاعدة لصنع سندويشات الكفتة اللذيذة 

السعرات الحرارية في الكفتة المشوية 

عدد السعرات الحرارية في الكفتة المشوية يعتمد على عدة عوامل مثل حجم ونوع اللحم المستخدم، ومحتوى الدهون المستخدمة في التحضير، وأي توابل أو صلصات تم إضافتها. على الرغم من ذلك يمكننا تقديم تقديرات عامة لعدد السعرات الحرارية في الكفتة المشوية.

عادةً ما تحتوي قطعة كفتة مشوية وزنها حوالي 100 غرام على حوالي 250-300 سعرة حرارية. يعود ذلك في الغالب إلى محتوى الدهون في اللحم وطريقة الطهي. قد يؤدي استخدام لحم قليل من الدهون إلى تقليل عدد السعرات الحرارية.

ومن الجدير بالذكر أن الأرقام التي ذكرناها تعتبر تقديرات عامة، وقد يختلف العدد الحقيقي للسعرات الحرارية بناءً على مكونات الكفتة وكمياتها المستخدمة في التحضير. لذا قد يكون من الأفضل التحقق من المصدر المحدد للكفتة المشوية التي تستعملها أو الرجوع إلى قاعدة بيانات تغذية موثوقة لمزيد من المعلومات.