الثلاثاء 16 أبريل 2024

عملية طعن في حفل زفاف تهز الكويت والداخلية الكويتية تعلق

عملية طعن في حفل
عملية طعن في حفل زفاف تهز الكويت

أظهرت مقاطع فيديو تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي في دولة الكويت، عملية طعن بألة حادة في حفل زفاف بأحد أحياء العاصمة الكويتية، ما أثار تفاعلاً واسعاً على صفحات الكويتيين الاجتماعية.

ودفعت عملية الطعن في حفل زفاف في دولة الكويت، وزارة الداخلية الكويتية للتعليق على الحادثة، عبر بيان رسمي أصدرته بخصوص هذا الموضوع. 

عملية طعن في حفل زفاف بدولة الكويت 

تفاصيل عملية طعن في حفل زفاف بدولة الكويت 

وفي التفاصيل، تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي في دولة الكويت، صوراً ومقاطع فيديو، تظهر عملية طعن في حفل زفاف بأحد الأحياء في العاصمة الكويتية. 

وصدمت واقعة عملية الطعن جميع الحاضرين حفل الزفاف في الصالة التي تقع بمنطقة "الرقعي" الكويتية، حيث ذهل الجميع من الواقعة ووقفوا محتارين لا يدرون ما يفعلون. 

وبين مقطع الفيديو الذي انتشر بسرعة على صفحات الكويتيين بمواقع التواصل الاجتماعي، وقوف عدد من الحضور مع بعضهم لتبادل التهاني والمباركات، ليقوم شخص بشكل مفاجئ بالتسلل بين مجموعة الحضور وقام بإخراج سكين من جيبه، ليوجه طعنة سريعة ومفاجئة لأحد الواقفين، ثم لاذ بعدها بالفرار.

وعقب عملية الطعن، توجه بعض الحاضرين إلى الضحية لإسعافه، فيما تحرك البعض الأخر بشكل مباشر لمطاردة الجاني الذي خرج مسرعاً من الصالة بعد ارتكاب جريمته.

الحضور في الصالة حيث وقعت عملية الطعن 

وزارة الداخلية الكويتية تعلق على الحادثة 

عملية الطعن، دفعت وزارة الداخلية الكويتية، للتعليق على الحادثة، حيث أصدرت الوزارة بياناً على حسابها الرسمي في موقع تويتر، قالت فيه إن رجال الأمن تعاملوا بشكل سريع مع بلاغ ورد إلى مركز الطوارئ، صرح بقيام شخص بالاعتداء على شخص أخر عبر آلة حادة في أحد حفلات الأعراس.

وأضافت وزارة الداخلية الكويتية، أن عناصر الأمن الجنائي ممثلةً بإدارة المباحث الجنائية في منطقة الفروانية تمكنت من القبض على المتهم، وأشارت الوزارة في بيانها إلى أن  عملية الطعن، تم تسجيلها على أنها قضية شروع بالقتل بحق الجاني المقبوض عليه، مؤكدةً أن الوزارة تعمل على اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

الشرطة الكويتية 

الكشف عن هوية الجاني 

وعقب الحادثة التي أثارت جدلاً واسعاً في الشارع الكويتي، كشفت تقارير إعلامية عن بعض تفاصيل عملية طعن في حفل الزفاف المذكور، حيث أوضحت التقارير أن الضحية وهو طبيب كويتي معروف، سقط مضرجاً بدمائه، وسط ذهول الحضور في الصالة، بعد قيام شقيقه بتوجيه طعنة مفاجئة عبر آلة حادة، ليتم بعدها إسعاف الطبيب الضحية إلى مستشفى الفروانية وأدخل العناية المركزة بشكل فوري، لكن التقارير لم تذكر تفاصيل أخرى حول ملابسات الحادثة، وعن الأسباب التي دفعت الجاني لطعن شقيقه في حفل زفافه. 

مخاوف من فقدان الأمن 

من جهة أخرى، أثارت عملية الطعن في حفل زفاف بدولة الكويت، المخاوف المتعلقة بالأمان الشخصي، بعدما أظهرت تقارير عدة  تصاعد عدد الحوادث الأمنية في الدولة الخليجية “الكويت”.

وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، أعلنت السلطات الأمنية في البلاد، التمكن من فك شفرة جريمة غامضة،  بعد الإعلان عن عثورها على جثة مواطن كويتي أبلغ عن اختفائه منذ أسابيع.

كما أفادت إحدى الصحف الكويتية، في بداية شهر أيار /  مايو الحالي، بأن دولة الكويت سجلت أكثر من 255 جريمة قتل مروعة، منذ بداية عام 2012، وحتى منتصف شهر نيسان / أبريل الماضي 2023، وهو ما يمكن اعتباره حدوث جريمتي قتل في الشهر الواحد. 

كما أشارت الصحف نقلاً عن مصادر مطلعة لم تذكرها، إلى توجيهات أصدرها وزير الداخلية الكويتي، بالقيام بتجهيز خطط أمنية جديدة، ووضع رؤى واستراتيجيات غير تقليدية، من أجل مواجهة حالات الانفلات والعنف والسلوك الإجرامي.

وأشارت الصحف الكويتية، إلى أن الخطط والاستراتيجيات الموضوعة اعتمدت على أحدث الأساليب والتقنيات المتطورة  للحد من الجرائم والسلوك الإجرامي، والعمل على خفض معدلاتها.