الأربعاء 22 مايو 2024

إطلاق برنامج المواهب الصناعية في أبو ظبي

أبو ظبي تطلق برنامج
أبو ظبي تطلق برنامج المواهب الصناعية

أعلنت أبوظبي عبر دائرة التنمية الاقتصادية فيها عن إطلاق برنامج المواهب الصناعية الذي يهدف لتلبية النمو المتزايد على مختلف الوظائف

 وذلك من خلال  استقطاب القوى البشرية والعمل على تطويرها وتدريبها وتأهيلها لتصبح قوى فاعلة في القطاع الصناعي.

وكان وكيل دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي " راشد عبد الكريم البلوشي"  قد أعلن خلال الجلسة الأولى للمجلس عن انطلاق  البرنامج،
ويضم برنامج المواهب الصناعية عدداً من كبار مسؤولي التنفيذ في الشركات الكبرى في أبوظبي يقدر عددهم بنحو 100 مسؤول تنفيذي ، بالإضافة إلى أفراد يمثلون المواهب الشابة،  بهدف تطوير المواهب الشبابية ورفع الكفاءة في سوق التوظيف عبر مناقشة الطرق والأساليب الممكنة لدعم هذا الغرض، ويعتبر تأسيس المجلس كنواة وحجر أساس غايته تنسيق المبادرات والجهود التي تهدف لرفع الكفاءة في القطاع الصناعي  بما يتوافق مع استراتيجية أبوظبي الصناعية.

أهداف برنامج المواهب الصناعية في أبوظبي

برنامج المواهب الصناعية
دائرة التنمية الاقتصادية في أبو ظبي
  • يهدف برنامج المواهب الصناعية في أبوظبي إلى :
    ١- استمالة المواهب الشابة واستقطابها.
    ٢- العمل على تطوير هذه المواهب.
    ٣-  في ظل التحولات التي تشهدها الإمارة والانتقال إلى استخدام تكنولوجيا التصنيع المتقدمة، فإن البرنامج يسعى لرفع الكفاءة لدى القوى العاملة في أبوظبي لتواكب التطور الذي تشهده الإمارة.
    ٤- يعتبر البرنامج ضمن أهداف استراتيجية أبوظبي الصناعية.
  • ويسعى البرنامج إلى تحقيق أهدافه من خلال سلسلة من المبادرات سيتم تنفيذها في الخمس سنوات القادمة، تعمل هذه المبادرات على إقامة توازن في سوق الوظائف بين عرض الشركات وطلبات التوظيف، وذلك عن طريق دورات توعية موجهة لأصحاب العمل والطلاب على حد سواء، مع إطلاق عدة برامج تهدف لاستقطاب الكفاءات، وتدريب مستمر للقوى العاملة في المجال الصناعي، وتلبية طموحهم بتقديم حزم متنوعة من الحوافز، وكل هذه الأمور ستلبي تطلع المجلس -حسب تصوره-  بتأهيل ورفع كفاءة الكوادر المتخصصة.
  • إضافة إلى التعاون بين البرنامج الذي يرعاه مكتب تنمية الصناعة في أبوظبي مع عدد من الشركاء الأساسيين كوزارة الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، ومجلس أبوظبي للشباب، ومكتب أبو ظبي للمقيمين، وهيئة الموارد البشرية، وغيرها من المؤسسات والجهات التي تتشارك  نفس التطلعات مع البرنامج، والتي تهدف إلى تمكين المكانة المرمروقة التي اكتسبتها أبوظبي في هذا المجال، وتضمن نجاح الخطة والاستراتيجية التي وضعت لهذا البرنامج.

خطة واستراتيجية برنامج أبوظبي للمواهب الصناعية

برنامج المواهب الصناعية أبو ظبي
دائرة التنمية الاقتصادية في أبو ظبي 
  • تعد استراتيجية أبوظبي الصناعية واحدة من الركائز الأساسية الهادفة لتعزيز مكانة الإمارة؛ باعتبارها المركز الصناعي الأكثر تنافسية في المنطقة، مع التركيز على كفاءة الموارد البشرية وتنمية المهارات وهي واحدة من 6 برامج لاستراتيجية أبوظبي الصناعية، حيث تخصص استثمارات بقيمة 100 مليار درهم لمضاعفة حجم القطاع إلى 1720 مليار درهم، وتوفر أكثر من 13600 فرصة عمل مهنية وتساهم في زيادة الصادرات غير النفطية بحلول عام 2031 إلى 178.8 مليار درهم.
  • وسيستثمر برنامج المواهب الصناعية في أبوظبي -باعتباره جزء من استراتيجية أبوظبي الصناعية- في تأهيل وجلب المواهب المحلية والدولية في الصناعات الكيماوية، والغذائية، والالكترونية، وصناعة النقل، والآليات والمعدات وغيرها وذلك لمجاراة كل القطاعات التي  تستهدفها استراتيجية أبوظبي الصناعية.
  • وهذا البرنامج تم تصميمه ليعمل على رفد  المواهب والكفاءات بكافة المهارات السلوكية  والتقنية  كإنترنت الأشياء، والأتمتة، والتفكير النقدي والتحليلي، والتقنيات الرقمية، والبيانات، ومرونة اليد العاملة في التعامل مع أي تغيرات طارئة.
  • وأعلن المدير التنفيذي لمكتب تنمية الصناعة أن أبوظبي مستمرة في تمكين  المكانة التي اكتسبتها بوصفها أكثر مركز صنناعي تنافسي في المنطقة، من خلال تركيزها على اعتماد الاقتصاد الذكي، وتطوير التنمية البشرية ، والاستدامة.
    وقال: في ظل ازدياد الطلب على اليد العاملة الكفوءة، كان إطلاق برنامج المواهب الصناعية الذي يهدف إلى تسريع وتيرة  التحول الصناعي من خلال رفد القطاع الصناعي بهذه المواهب والكفاءات.
  • هذا وقد كانت فعاليات إطلاق البرنامج قد شهدت تخريج الدفعة الأولى من «رواد التكنولوجيا» وذلك ضمن تحقيق أهداف استراتيجية أبو ظبي الصناعية