الإثنين 15 أبريل 2024

أسعار النفط الخام اليوم الأحد 25/6/2023 خسائر أسبوعية

أسعار النفط اليوم
أسعار النفط اليوم

سجلت أسعار النفط، تراجعاً في تعاملات نهاية الأسبوع، حيث تتجه أسعار النفط نحو حصد خسائر أسبوعية تزيد عن 4 في المئة، بفعل بالمخاوف المتصاعدة بشأن الطلب على الوقود في ظل زيادة أسعار الفائدة في بريطانيا، بالإضافة إلى تحذيرات حول رفع محتمل لأسعار الفائدة في الولايات المتحدة الأمريكية. 

 

أسعار النفط العالمي 

في التعاملات المبكرة، سجلت أسعار النفط بالنسبة إلى العقود الآجلة لـ خام برنت القياسي العالمي، بنسبة وصلت إلى حوالي 1.2 في المئة، لتصل إلى مستوى 73.27 دولار أمريكي للبرميل الواحد، في حين سجلت العقود الآجلة لـ خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي انخفاضاً بنسبة وصلت إلى 1.24 في المئة، ليصل إلى 68.67 دولار أمريكي للبرميل الواحد.

وسجلت أسعار النفط العالمي، انخفاضاً بحوالي ثلاثة دولارات في الجلسة السابقة بعد أن رفع البنك المركزي البريطاني أسعار الفائدة بمقدار نصف نقطة مئوية، مما أثار مخاوف من تباطؤ الاقتصاد الذي قد يؤثر على الطلب على الوقود.

ورغم الانخفاض المفاجئ في مخزونات الخام الأمريكية، فإن تأثير رفع أسعار الفائدة كان أكبر، مما أدى إلى هبوط أسعار النفط.

مؤشر الدولار الأمريكي 

من جهة ثانية، وعلى إثر تصريحات رئيس الاحتياطي الفيدرالي، جيروم باول، بشأن ضرورة تحقيق هدف التضخم المستهدف من قبل البنك المركزي، ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي، يزيد ارتفاع قيمة الدولار من تكلفة السلع المقومة به ويؤدي إلى انخفاض الطلب عليها، هذا الارتفاع جاء في ظل زيادات في أسعار الفائدة في بلدان مثل إنجلترا والنرويج وسويسرا.

ووفقًا لاستطلاع "ستاندرد آند بورز جلوبال"، شهد مؤشر مديري المشتريات الصناعي في الولايات المتحدة انخفاضاً من 48.4 نقطة في أيار / مايو إلى 46.3 نقطة في حزيران /  يونيو، مما يشير إلى أدنى مستوى خلال ستة أشهر.

وفي منطقة اليورو، أظهر الاستطلاع انخفاضًا في الإنتاج الصناعي للشهر الثالث على التوالي، ووصوله إلى أعلى معدل منذ تشرين الأول / أكتوبر الماضي، مع تراجع قطاع التصنيع في ألمانيا، مما يجدد المخاوف من ركود اقتصادي.

وعلّق دينيس كيسلر، نائب الرئيس الأول للتداول في بنك “بي أوه كيه فاينانشال” قائلاً: "يبدو أن هناك تراجعًا في التجارة النفطية حاليًا نتيجة ارتفاع أسعار الفائدة في الاتحاد الأوروبي والشكوك حول تعافي الاقتصاد الصيني بعد البيانات المخيبة للآمال".

 

رئيس الاحتياطي الفيدرالي أشار  إلى احتمالية اتخاذ إجراءات تقشفية جديدة في النصف الثاني من العام الحالي

خام غرب تكساس الوسيط وخام برنت القياسي 

وفي هذا السياق، شهدت أسعار النفط تراجعًا يزيد عن 3.5 في المئة خلال هذا الأسبوع، حيث انخفض سعر خام برنت بمقدار ثلاثة دولارات للبرميل يوم الخميس الماضي، نتيجة رفع بنك إنكلترا أسعار الفائدة بنسبة أعلى من التوقعات، حيث بلغت نصف نقطة مئوية.

 وقد قام البنك المركزي في النرويج والبنك المركزي في سويسرا أيضاً برفع أسعار الفائدة.

كما أشارت تحليلات اقتصادية، إلى أنه من المرجح أكثر الآن رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة الأمريكية، مرة أخرى، حيث صرحت ماري دالي، رئيسة بنك الاحتياطي الفيدرالي في سان فرانسيسكو، بأن التوقعات تشير إلى رفع أسعار الفائدة مرتين إضافيتين هذا العام، وهو سيناريو منطقي للغاية.

بموازة ذلك، ألمح رئيس الاحتياطي الفيدرالي، جيروم باول، إلى احتمالية اتخاذ إجراءات تقشفية جديدة في النصف الثاني من العام الحالي، وفقًا لـ "بلومبيرغ" الاقتصادية الأمريكية.

علاوة على ذلك، زاد ارتفاع قيمة الدولارالأمريكي من تراجع المستثمرين عن المخاطرة، وهو ما يضغط على أسعار النفط، حيث يجعلها أكثر تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

وفيما يتعلق بالمخزونات الأمريكية، أظهر تقرير هذا الأسبوع انخفاضًا غير متوقع في مخزونات النفط الخام بمقدار 3.8 مليون برميل.

ومن المتوقع أيضاً أن يشهد السوق انخفاضاً في المعروض بعد بدء المملكة العربية السعودية تنفيذ خطة تخفيض إنتاجها بمقدار مليون برميل يوميًا في تموز / يوليو، كما أعلنت المملكة، بالإضافة إلى اتفاق تحالف (أوبك بلس) للحد من الإمدادات حتى عام 2024.