الأربعاء 22 مايو 2024

المهمة نجحت... تفاصيل عودة ريانة برناوي وعلي القرني من الفضاء

القرني وبرناوي
القرني وبرناوي

بعد مهمة موفقة تكللت بالنجاح، سيعود علي القرني وريانة برناوي من الفضاء اليوم، بعد نجاح التكليف العلمي من المملكة العربية السعودية في رحلتهما التي استمرت لعشرة أيام، وهدفت إلى إجراء أبحاث علمية تهدف لخدمة أغراض سفر الإنسان إلى الفضاء، إضافة إلى إجراء تجارب عديدة في بيئة الجاذبية الصغرى، وذلك برفقة طاقم مهمة Ax-2


الوداع الأخير لعلي القرني وريانة برناوي

علي القرني وريانة برناوي
علي القرني  وريانة برناوي

وكان رائدا الفضاء السعوديان ريانة برناوي وعلي القرني قد ودعا محطة الفضاء الدولية، قبل أن يصعدا على متن مركبتهم الفضائية التي ستعيدهما لأراضي المملكة العربية السعودية.
وكانت مهمة القرني وريانة برناوي تقضي بتحقيق أكبر إفادة ممكنة من فرص الفضاء وصناعاته، إضافة إلى إجراء أبحاث علمية واستكشافية تتعلق بصحة الإنسان بالفضاء، وإجراء تجارب بحثية كالاستمطار الصناعي وغيرها.
وأتت رحلتهما في إطار خطة المملكة " السعودية نحو الفضاء" التي أطلقتها الهيئة السعودية للفضاء، والتي تهدف لتحقيق أهداف  رؤية السعودية 2030 المتطلعة للتفوق في صناعة الفضاء، عن طريق  تنمية  الإمكانيات والقدرات السعودية الوطنية في مجال الفضاء، في رحلة مع  طاقم مهمة AX-2، الذي تكونت من جون شوفنر، وبيجي ويتسون  بالإضافة إلى علي القرني وريانة برناوي.

وودٌع رواد محطة الفضاء الدولية  طاقم مهمة AX-2 في مراسم رسمية، كما شكر طاقم المهمة كل أفراد طاقم محطة الفضاء الدولية، وأعربوا عن تقديرهم وامتنانهم للدعم الذي تلقوه منهم، ومساعدتهم لهم في إنجاح المهمة.

وعبر علي القرني وريانة برناوي عن فخرهما بمشاركتهما في هذه المهمة، وتم التقاط الصور التذكارية مع طاقم محطة الفضاء الدولية قبل الرحيل.

كيف سيعود علي القرني وريانة برناوي إلى الأرض؟

علي القرني وريانة برناوي
طاقموالمركبة Ax-2

يترقب الشعب السعودي عودة رائدي الفضاء السعوديين إلى الأرض بعد مهمة فضائية علمية ناجحة، استمرت  10 أيام، وكانت  الهيئة السعودية للفضاء قد قالت أن نجاح عملية انفصال المركبة الفضائية   Ax-2 عن محطة الفضاء الدولية قد تمت عصر اليوم بنجاح، وسيهبط علي القرني وريانة برناوي فجر يوم غد الأربعاء على سواحل فلوريدا في المحيط الأطلسي.

وتختلف رحلة الهبوط عن رحلة  العودة من حيث المراحل والتفاصيل، فرحلة الهبوط تحتاج من  6 وحتى 30 ساعة لكي تنهي مراحلها بنجاح.

ووفقاً لمحطة الفضاء الدولية فإن المرحلة الأولى تبدأ بانفصال المركبة عن محطة الفضاء الدولية، والمرحلة الثانية هي مرحلة الدخول للغلاف الجوي، وبينهما ما يطلق عليه " اللحظة الحرجة" التي تصل فيها درجة الحرارة إلى حوالي 1972كم /سا، وتبلغ سرعة المركبة فيها حوالي 28.166 كم /سا، وفي هذه اللحظة ينقطع اتصال المركبة بالأرض لمدة ست دقائق.

وتبدأ المرحلة الثانية فور دخول المركبة للغلاف الجوي، فتنطلق من المركبة مظلتا هبوط من أجل تخفيف سرعة المركبة إلى 563كم /سا ويتم ذلك على ارتفاع 5.5كم، ثم على ارتفاع 2كم  تطلق  4 مظلات أخرى تخفف سرعة المركبة إلى 192 كم/سا.

وتستقر المركبة في نقطة الهبوط المتوقعة بعدا استمرار انخفاض سرعتها لتصل إلى 27كم/ سا وهذا مايطلق عليه مرحلة الهبوط النهائي.

بكاء ريانة برناوي وتأثر سلطان النيادي

عيد ميلاد في الفضاء
اقرني وبرناوي ونيادي في عيد ميلا سلطان

وأظهر مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل ريانة برناوي وسط رواد الفضاء، ومنهم رائدي الفضاء الإماراتي سلطان النيادي والسعودي علي القرني داخل المركبة، وهي تعلن إتمام هذه المهمة، وتحمد الله على نجاحها، وقالت أن أسعد لحظاتها كانت عند مخاطبة الطلاب والتواصل معهم، متمنية أن يأتي رواد آخرون من المملكة العربية السعودية لهذه المحطة، وينجزون أعمالاً أكبر، وشكرت ريانة كل رواد الفضاء الذين ساعدوها في إتمام هذه المهمة، وهي تمسح دموعها.
وتعتبر ريانة أول رائدة فضاء سعودية وعربية ومسلمة تصعد إلى محطة الفضاء الدولية
كما نشر رائد الفضاء الإماراتي سلطان النيادي تغريدة عبر حسابه على تويتر ودع فيها زميليه وتمنى لهما التوفيق وقال أنه سيفتقد لمن يبادله الحديث باللغة العربية في الفضاء.