الجمعة 01 مارس 2024

ارتفاع أسعار النفط عالمياً عقب إعلان اتفاق رفع سقف الدين الأميركي

ارتفاع أسعار النفط
ارتفاع أسعار النفط عالمياً

سجلت أسعار النفط، ارتفاعاً ملحوظاً بنسبة بلغت 2 في المئة، مدفوعةً بإعلان التوصل إلى اتفاق بخصوص رفع سقف الدين الحكومي للحكومة الأميركية، والذي يجنب الولايات المتحدة الأميركية “أكبر دولة مستهلكة للنفط الخام في العالم” تداعيات خطيرة حال تخلفها عن سداد ديونها. 

 الإشارات الرسمية حول بيانات الوظائف الأميركية، ساهمت أيضاً برفع أسعار النفط عالمياً، حيث رفعت بيانات الوظائف الإيجابية، الآمال بتوقف محتمل لزيادة أسعار الفائدة في الولايات المتحدة الأميركية. 

ومرر الكونغرس الأميركي مشروع قانون لرفع سقف الدين الحكومي في الولايات المتحدة الأميركية البالغ 31.4 تريليون دولار أميركي، حيث ساهم هذا الاتفاق بتجنب الحكومة الأميركية التخلف عن سداد الديون، والذي بدورها كان يمكن أن يسبب عاصفة كارثية في أسواق المال العالمية.  

النفط يحصد مكاسب جديدة 

ارتفاع أسعار النفط عالمياً 

وعند التسوية، سجلت العقود الآجلة بالنسبة لـ “خام برنت القياسي” ارتفاعاً بلغت نسبته 1.85 دولار أو 2.5 في المئة، ليصل إلى  حاجز76.13 دولار أميركي ‏للبرميل الواحد. 

الارتفاع طال أيضاً، العقود الآجلة بالنسبة لـ"خام غرب تكساس الوسيط الأميركي" حيث سجل  ‏‏1.64 دولار أميركي، أو 2.3 في المئة، ليصل إلى ما يقارب 71.74 دولار أميركي عند التسوية، بحسب بيانات رسمية.

وخلال الأسبوع الماضي، سجل خام برنت القياسي وخام غرب تكساس الوسيط الأميركي انخفضاً، بنسبة بلغت أكثر من 1 في المئة، وهي تعتبر الخسارة الأولى في ثلاثة أسابيع، حيث سجل خام برنت القياسي خسائر بنسبة بلغت 1.1 في المئة، في وقت سجل خام غرب تكساس الوسيط الأميركي هبوطاً بنسبة بلغت 1.3 في المئة.

اجتماع تحالف “أوبك”

ومع ارتفاع أسعار النفط، تتجه أنظار الأسواق والمستثمرين، الاجتماع المرتقب لتحالف الدول المصدرة للنفط الخام وحلفاء أخرين من بينهم روسيا "أوبك بلس" وسط تصاعد المخاوف من إقدام التحالف النفطي “أوبك بلس” لإقرار خفض جديد لإنتاج النفط، يقدر بنحو مليون برميل يومياً.

من جهته، اعتبر المحلل في مجموعة "بي في إم إينرجي" تاماس فارغا، أنه من الصعب الأن توقع نتائج الاجتماع المقبل لتحالف “أوبك بلس" بالتوازي مع الخطاب غير المتجانس من دولتين كبيرتين في تحالف أوبك بلس.

في وقت سابق، حذر وزير الطاقة السعودي عبد العزيز بن سلمان، من وصفهم بـ"المضاربين" من اللاعب بأسعار النفط، في وقت استبعد فيه نائب رئيس الوزراء الروسي لشؤون الطاقة ألكسندر نوفاك، أي تغيير في الإنتاج.

التصريحات السعودية الروسية، قابلها تصريح لافت لوزير النفط العراقي حيان عبد الغني، يوم أمس الجمعة، حيث قال الوزير العراقي، إن تحالف أوبك بلس، سيتخذ أي قرار من مصلحته تحقيق مزيد من التوازن في أسواق النفط.

التنقيب في الولايات المتحدة

من جهة ثانية، وللأسبوع الخامس على التوالي، كشفت بيانات رسمية صادرة عن "بيكرهيوز" عن تراجع منصات التنقيب على النفط في الولايات المتحدة، حيث سجلت انخفاضاً بمقدار 15 منصة إلى 555 منصة خلال الأسبوع الجاري، وهو ما يعتبر أدنى مستوى لها منذ شهر نيسان/أبريل العام المنصرم 2022.

 تراجع منصات التنقيب على النفط في الولايات المتحدة،

 مؤشرات الطلب من الصين

أظهرت مؤشرات الطلب من الصين، والتي تعتبرمن أكبر مستوردي النفط الخام في العالم، تبايناً هذا الأسبوع، حيث أظهرت بيانات رسمية يوم الأربعاء الماضي،  انكماش نشاط المصانع  خلال فترة شهر أيار / مايو إلى أدنى مستوى في خمسة أشهر. 

مؤشر مديري المشتريات التصنيعي، أظهر يوم الخميس ارتفاعًا بنسبة بلغت 50.9 في شهر أيار / مايو من 49.5 في شهر نيسان/ أبريل، مما ساهم بتقليل المخاوف بشأن الطلب الصناعي في الصين.