الثلاثاء 16 أبريل 2024

ستاندرد تشارترد: توقعات بوصول صادرات الإمارات إلى 2 تريليون درهم في 2030

صادرات الإمارات
صادرات الإمارات

تسعى دولة الإمارات العربية المتحدة، للعب دور محوري في النمو التجاري العالمي، وذلك عن طريق تعزيز صادرات الإمارات إلى الخارج بحلول العام 2023، بهدف التفوق على معدل النمو التجاري العالمي وتحقيق معدل نمو بنسبة تصل إلى 5.5 في المئة. 

شركة “ستاندرد تشارترد” (Standard Chartered) البريطانية

صادرات الإمارات والنمو التجاري العالمي 

وفي هذا الصدد، كشفت شركة “ستاندرد تشارترد” (Standard Chartered) البريطانية، اليوم الخميس 1 حزيران / يونيو، عن تقرير حمل عنوان "مستقبل التجارة، فرص جديدة في الممرات التجارية عالية النمو". 

 ويتوقع تقرير شركة “ستاندرد تشارترد” أن تثمر التجارة العالمية نمواً بنسبة تصل إلى 5 في المئة، بشكل سنوي، لتصل إلى 120 تريليون درهم إماراتي، بحلول العام 2030.

ومن خلال تعزيز حجم صادراتها إلى الخارج،  تعتزم دولة الإمارات العربية المتحدة، لعب دور محوري وهام في النمو التجاري العالمي، حيث توقعت دراسات اقتصادية، أن تصل صادرات الإمارات إلى حوالي 2 تريليون درهم إماراتي بحلول العام 2030، وهو ما يعتبر زيادة بمعدل النمو السنوي بنسبة تصل إلى 5.5 في المئة، وهي نسبة تتخطى نسبة معدل النمو التجاري العالمي.  

من جانب أخر، يسلط تقرير الشركة البريطانية “ستاندرد تشارترد” الضوء، على ما يسمى “الممرات التجارية” في منطقة آسيا والقارة الإفريقية ومنطقة الشرق الأوسط، حيث يتوقع التقريرأن يزيد معدل النمو في تلك المناطق على معدل نمو التجارة العالمية، بنسبة متوقعة تبلغ أربع نقاط مئوية، وهو ما يترجم بوصول حجم التجارة في تلك المناطق إلى ما يقارب 53 تريليون درهم إماراتي، بحلول العام 2030، وهو ما يعتبر 44 في المائة من حجم التجارة العالمية.

صادرات الإمارات 

الإمارات والممرات التجارية 

ومن أبرز الممرات التجارية لدولة الإمارات: 

الصادرات 

  • تركيا، من المتوقع أن تصل حجم الصادرات بحلول العام 2030 إلى 55 مليار درهم إماراتي، ما نسبته 10 في المئة.
  • الهند،  من المتوقع أن تصل حجم الصادرات بحلول العام 2030 إلى 265 مليار درهم إماراتي، ما نسبته 8.2 في المئة.
  • فيتنام، من المتوقع أن تصل حجم الصادرات بحلول العام 2030 إلى 2.2 مليار درهم إماراتي، ما نسبته 7.2 في المئة.
  • سنغافورة، من المتوقع أن تصل حجم الصادرات بحلول العام 2030 إلى 73.5 مليار درهم إماراتي، ما نسبته 6.3 في المئة.
  • الصين، من المتوقع أن تصل حجم الصادرات بحلول العام 2030 إلى 99 مليار درهم إماراتي، ما نسبته 4.9 في المئة.
صادرات الإمارات 

الواردات 

  • تركيا، من المتوقع أن تصل حجم الواردات بحلول العام 2030 إلى 29.4 مليار درهم إماراتي، ما نسبته 8.4 في المئة.
  • الهند،  من المتوقع أن تصل حجم الواردات بحلول العام 2030 إلى 220.5 مليار درهم إماراتي، ما نسبته 8.2 في المئة.
  • فيتنام، من المتوقع أن تصل حجم الواردات بحلول العام 2030 إلى 33 مليار درهم إماراتي، ما نسبته 7.4 في المئة.
  • سنغافورة، من المتوقع أن تصل حجم الواردات بحلول العام 2030 إلى 33 مليار درهم إماراتي، ما نسبته 6.4 في المئة.
  • الصين، من المتوقع أن تصل حجم الواردات بحلول العام 2030 إلى 202 مليار درهم إماراتي، ما نسبته 4.8 في المئة.

وخلال الفترة الماضية، توسعات القطاعات الحيوية في دولة الإمارات العربية المتحدة بنسبة كبيرة. 

وحقق قطاع المعادن في الإمارات ما نسبته 73 في المئة من حصة الصادرات، محققاً معدل نمو سنوي بنسبة بلغت 6.3 في المئة. 

كما حقق قطاع البلاستيك والمطاط في الإمارات ما نسبته 3 في المئة من حصة الصادرات، محققاً معدل نمو سنوي بنسبة بلغت 4.5 في المئة.