الجمعة 23 فبراير 2024

جراحة تبديل مفصل الركبة، كيف يتم هذا الإجراء، وماهي أهم أسبابه؟

ما هي جـراحة تبديـل
ما هي جـراحة تبديـل مفصل الركبة، كيف يتم هذا الإجراء!

تُعتبر جراحة تبديل مفصل الركبة من العمليات الجراحية الشائعة التي تُجرى لتخفيف الألم وزيادة الحركة في المفصل. وتعتبر هذه الجراحة من الخيارات الأخيرة التي ينتهجها الأطباء بعد فشل العلاجات الأخرى في التخلص من الألم والشعور بالتيبس في المفصل. يتم تنفيذ جراحة تبديل مفصل الركبة بإزالة المفصل التالف بالكامل وتبديله بمفصل اصطناعي مصنوع من مواد مختلفة، مثل البلاستيك والمعدن والسيراميك. وتستخدم هذه المواد لإنشاء سطح المفصل الجديد الذي يضمن حركة الركبة بسلاسة وخفة، مما يؤدي إلى تخفيف الألم وزيادة نطاق الحركة. 

تتم جراحة تبديل مفصل الركبة بعملية جراحية تتطلب البنج العام ويتم إجراؤها بواسطة جراح مؤهل لإجراء هذا النوع من العمليات الجراحية. وتتضمن العملية إجراء قطع دقيقة للعظام وإزالة المفصل التالف وإدخال المفصل الاصطناعي المصنوع من المواد المختلفة، ويتم تثبيت المفصل الجديد بمسامير ومسامير جراحية. 

جراحة تبديل مفصل الركبة 

ماهي أسباب جراحة تبديل مفصل الركبة؟

تختلف أسباب إجراء جراحة تبديل مفصل الركبة من شخص لآخر، وتشمل الأسباب الشائعة لإجراء هذا الإجراء الألم الشديد في المفصل وعدم القدرة على القيام بالأنشطة اليومية بشكل طبيعي، وتلف المفصل بسبب الإصابة الرياضية أو الأمراض المزمنة مثل التهاب المفاصل والتهاب العظام. 

من المهم التأكد من تشخيص الحالة بشكل صحيح قبل إجراء جراحة تبديل مفصل الركبة، وتشمل الإجراءات الأخرى التي يمكن استخدامها لتخفيف الألم وتحسين الحركة العلاج الطبيعي والأدوية المسكنة والتدابير الوقائية لتجنب الإصابة بالإصابات الرياضية والأمراض المزمنة.

ما هي الأعراض الجانبية الشائعة لجراحة تبديل مفصل الركبة؟

تعد جراحة تبديل مفصل الركبة من العمليات الجراحية الجراحية الشائعة والآمنة، ولكن قد تحدث بعض الأعراض الجانبية بعد الجراحة. ويمكن أن تختلف هذه الأعراض من شخص لآخر وتتأثر بعوامل مثل العمر والحالة الصحية العامة والتاريخ الطبي للمريض. 

ومن بين الأعراض الجانبية الشائعة لجراحة تبديل مفصل الركبة:

1- ألم: يشعر بعض المرضى بالألم في المنطقة المصابة بعد الجراحة، وقد يستمر هذا الألم لبضعة أسابيع.

2- تورم: يمكن أن يحدث تورم في المنطقة المصابة بعد الجراحة، وقد يستمر هذا التورم لفترة تتراوح بين أيام إلى أسابيع.

3- تشنج العضلات: يحدث تشنج العضلات في الفخذ أو الساق بعد الجراحة، وقد يستمر هذا التشنج لبضعة أسابيع. 

4- تنميل: يمكن أن يحدث تنميل في القدم بعد الجراحة، وقد يستمر هذا التنميل لفترة تتراوح بين أيام إلى أسابيع. 

5- صعوبة في الحركة: يمكن أن يعاني المريض من صعوبة في الحركة بعد الجراحة، وقد يحتاج إلى استخدام العكازات أو المشي ببطء حتى يتمكن من التحرك بشكل طبيعي. 

6- عدم القدرة على الثني الكامل: يمكن أن يواجه المريض صعوبة في الثني الكامل للركبة، وقد يحتاج إلى تمارين التأهيل الطبي لتحسين هذه الحركة. 

7- التهاب الجرح: يمكن أن يحدث التهاب في الجرح بعد الجراحة، وقد يحتاج المريض إلى العناية الطبية للحد من التهاب الجرح. 

أسباب جراحة تبديل مفصل الركبة

يجب على المريض الاتصال بالطبيب في حالة حدوث أي من هذه الأعراض بشكل شديد أو مستمر، وتبعية إرشادات الطبيب بعد الجراحة والالتزام بالبرنامج التأهيلي اللازم لتحسين الحركة والتخلص من الأعراض الجانبية. 

بشكل عام، يمكن لجراحة تبديل مفصل الركبة أن تساعد على تحسين الحركة وتخفيف الألم وتحسين نوعية الحياة، ويجب على المريض الالتزام بالعلاج اللازم بعد الجراحة واتباع الإرشادات الطبية اللازمة لتحقيق النتائج المطلوبة. كما يجب على المريض الالتزام برنامج تأهيلي بعد الجراحة لتحسين الحركة وتأهيل المفصل الجديد.

مـاذا يحـدث أثنـاء جـراحة استبـدال الـركبة؟

⇜يقـوم الجـرّاح بـإزالة الغضروف التالـف المتآكل وبعض العظام من أسطح المفصل، ثُمَّ توصيـل الأجزاء الاصطناعيّـة المصنوعـة من الـمعدن والـبلاستيك بعظامـك. 

في عمليّـة استبدال الرّكبة بالكامل يستبدل الجراح 3 أسطح:

① نـهايـة عظـم السـاق.

② نـهايـة عـظـم الـفخـذ. 

③ الجزء الخلفيّ من الرّكبة. 

هل يمكن للمريض العودة إلى العمل بعد الجراحة؟

نعم، بعد جراحة تبديل مفصل الركبة، يمكن للمريض العودة إلى العمل بعد فترة من الراحة والتأهيل الطبي. ويعتمد ذلك على طبيعة العمل الذي يقوم به المريض.

في البداية، في الأيام الأولى بعد الجراحة، يحتاج المريض إلى الراحة والاسترخاء، وعادة ما يعود إلى المنزل للراحة والتعافي لمدة بضعة أسابيع. وبعد ذلك، يمكن للمريض العودة إلى العمل تدريجيا بعد استشارة الطبيب والحصول على موافقته. 

 يجب أن يتم تقييم العمل الذي يقوم به المريض ومتطلباته البدنية والحركية، ومن ثم يتم تحديد ما إذا كان يمكن للمريض العودة إلى العمل بشكل كامل أو بشكل جزئي. وفي حال كان العمل يتضمن القيام بالأنشطة الشاقة أو الحركات المتكررة للركبة، فقد يحتاج المريض إلى فترة أطول للتعافي والتأهيل الطبي قبل العودة إلى العمل.

يجب على المريض الالتزام ببرنامج التأهيل الطبي اللازم لتحسين الحركة والتخلص من الأعراض الجانبية، واتباع النصائح الطبية للحفاظ على صحة المفصل المستبدل والوقاية من أي إصابات جديدة.

تبديل مفصل الركبة 

في الختام، فإن جراحة تبديل مفصل الركبة هي إجراء جراحي شائع يستخدم لتخفيف الألم وتحسين الحركة في المفصل. يتم تنفيذ الجراحة بإزالة المفصل التالف بالكامل وتبديله بمفصل اصطناعي مصنوع من مواد مختلفة، مثل البلاستيك والمعدن والسيراميك. وتستخدم هذه المواد لإنشاء سطح المفصل الجديد الذي يضمن حركة الركبة بسلاسة وخفة. يتم إجراء الجراحة بواسطة جراح مؤهل وتتطلب العناية والالتزام بالإرشادات الطبية اللازمة لتحقيق النتائج المطلوبة.