الأحد 29 يناير 2023

البيت الأبيض يكشف حقيقة القيام بمراجعات أمنية لمشاريع إيلون ماسك

إليون ماسك
إليون ماسك

أعلن البيت الأبيض، اليوم الإثنين، أن التقارير التي تشير إلى أن الولايات المتحدة تناقش إجراء مراجعة تتعلق بالأمن القومي لبعض مشاريع إيلون ماسك "غير صحيحة".

لا مراجعات أمنية لمشاريع إيلون ماسك

امتنعت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، كارين جان بيير، عن التعليق بشأن علاقة إدارة الرئيس جو بايدن مع إيلون ماسك، أو تعاملاته التجارية مع دول أخرى.

وأشارت إلى إن مسؤولي إدارة بايدن يناقشون ما إذا كانت بعض مشاريع ماسك يجب أن تخضع لمراجعات تتعلق بالأمن القومي.

وأضافت أن هذه التقارير غير صحيحة، حيث يتم مراجعة تتعلق بالأمن القومي وهذا غير صحيح وليس له أساس من الصحة.

وكالة بلومبرغ كانت قد نقلت عن مسؤولين في إدارة بايدن قولهم إنهم يناقشون ما إذا كان يتعين على الولايات المتحدة إخضاع بعض مشروعات إيلون ماسك، لمراجعات أمن قومي.

إيلون ماسك ينوي التخلي عن شركته

وقال إيلون ماسك، في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، إنه تم تأجيل المؤتمر إلى 30 نوفمبر، بعدما كان مخصصًا له يوم 31 أكتوبر الجاري.

وكان إيلون ماسك،أعلن في وقت سابق أن المؤتمر سيكون في أغسطس الماضي، إلا أنه تم تأجيله.

وأشارت بعض التقارير الصحفية العالمية، إلى أن قرار التأجيل يفتح الكثير من التساؤلات والتكهنات حول مستقبل الشركة.

وأضافت أن، نية إيلون ماسك، هو التخلي عن نشاط شركته الطموح في تصميم رقاقات يمكن تثبيتها في الدماغ لتنفيذ مهام خارقة لا يستطيع الإنسان تنفيذها.

وكان آخر مؤتمر عُقد لـ"نيورالينك"، قد أظهر قردًا يلعب "بونج" بعقله، ولكن بعدها غادر معظم المؤسسين المشاركين للشركة.

بعدها انتشرت بعض الشائعات التي تفيد بأن "ماسك" يفكر في الاستثمار في شركات أخرى منافسة في تصميم رقاقات الدماغ.

وأكدت التقارير على أن  إيلون ماسك، مصاب بالإحباط من نشاط الشركة؛ لأنها لم تحصل بعدُ على الموافقة التنظيمية من إدارة الأغذية والدواء الأمريكية لبدء التجارب البشرية على هذه الرقاقات.

وتابعت أنه الملياردير الأمريكي، يؤجل المؤتمر، حتى يُظهر أداء استثنائيًّا لرقاقاته تسمح له بالمضيّ قدمًا في الحصول على تصريح رسمي بالبدء في اختبارها على البشر.