الأربعاء 22 مايو 2024

الطفح الحراري في الصيف ما هو، أسبابه أعراضه وطرق العلاج الفعالة

الطفح الحراري في
الطفح الحراري في الصيف ما هو، أسبابه أعراضه وطرق العلاج

بما أن الصيف اقترب والأجواء المشمسة أتت معه فهناك مرض يصيب أغلب البالغين والرضع يسمى الطفح الحراري ( heat rash ). الطفح الحراري هو حالة جلدية شائعة تصيب الأطفال والبالغين في فصل الصيف، ويحدث نتيجة تعرض الجلد للحرارة الشديدة والرطوبة المرتفعة، مما يؤدي إلى انسداد المسام وتراكم العرق في الجلد، ويتميز بظهور بقع حمراء صغيرة وحكة شديدة. 

إن الطفح الحراري هو حالة منتشرة في فصل الصيف يصاب بها الكثير من الأشخاص، وهو نتيجة لتعرض الجلد للحرارة الشديدة والرطوبة المرتفعة، مما يؤدي إلى انسداد المسام وتراكم العرق في الجلد، ويتميز بظهور بقع حمراء صغيرة وحكة شديدة. هذه الحالة الجلدية تؤثر بشكل أكبر على الأطفال والرضع والذين يعانون من صعوبة في التعبير عن حالتهم، كما يتأثر الأشخاص الذين يتعرضون للحرارة والرطوبة لفترات طويلة مثل العمال والرياضيين والجيش الذين يعملون في الأماكن المكشوفة. 

الطفح الحراري 

على الرغم من أن الطفح الحراري لا يشكل خطرًا على الصحة، إلا أنه يمكن أن يسبب الكثير من الإزعاج والتوتر والحكة الشديدة التي تؤثر على الراحة الشخصية والنوم. وبالتالي، يجب على الأشخاص الذين يعانون من الطفح الحراري اتخاذ الإجراءات اللازمة لتجنب ظهوره وعلاجه على الفور إذا حدث. ومن أجل تجنب الطفح الحراري، يجب تجنب التعرض للحرارة الشديدة والرطوبة المرتفعة، والاحتفاظ بالجلد جافًا ونظيفًا، كما يمكن استخدام المساحيق المرطبة والكريمات المرطبة والاستحمام بالماء البارد لتخفيف الأعراض. دعونا نتعرف في هذا المقال عن أهم أسباب وأعراض الطفح الحراري وماهي طرق الوقاية والعلاج منه. 

أسباب الطفح الحراري 

تعد درجات الحرارة العالية والرطوبة المرتفعة هي العوامل الرئيسية التي تسبب الطفح الحراري، وخاصة في الأماكن التي تتعرض للتعرق الشديد مثل الرقبة والظهر والجانبين، كما يمكن أن يحدث الطفح الحراري نتيجة ارتداء الملابس الضيقة والنايلونية أو الاحتكاك المستمر بين الجلد والملابس. 

 

أسباب الطفح الحراري

وهنالك بعض الأسباب الأخرى التي تسبب الطفح الحراري وهي:

↞ استخدام كريمات أو مستحضرات موضعية تسد المسام. 

↞ المناخ الحار أو الرطب وارتفاع حرارة الجسم. 

↞ ممارسة تمارين عالية الشدة تسبب تعرق شديد. 

↞ التعرق والسمنة المفرطة. 

ما هي الأعراض الرئيسية للطفح الحراري ؟

تتمثل الأعراض الرئيسية للطفح الحراري في ظهور بقع حمراء صغيرة في الجلد والتي تتركز في مناطق الجسم التي تتعرض للحرارة والرطوبة، وتترافق هذه البقع بحكة شديدة وتورم خفيف. وعادة ما يكون الطفح الحراري غير خطير ويختفي تلقائيًا بعد بضعة أيام. 

وتتمثل أعراض الطفح الحراري فيما يلي:

① ظهور بثور صغيرة وشفافة ومملوءة بالسوائل تنفتح بسهولة.

② الإحساس بالحكة أو الوخز في المنطقة المصابة

③ احمرار لون الجلد أو تغير لونه للوردي.

④ تورم طفيف. 

⑤ الشعور بحرقان في الجلد شبيه بالاحساس الناتج عن حروق الشمس الخفيفة. 

الأعراض الثانوية للطفح الحراري 

ما هي الأعراض التي يجب البحث عنها للتأكد من عدم وجود عدوى ثانوية؟

تتضمن الأعراض التي يجب البحث عنها للتأكد من عدم وجود عدوى ثانوية بعد ظهور الطفح الحراري، ما يلي:

1- زيادة الألم والحكة والاحمرار في المناطق المصابة. 

2- ظهور الدمامل أو الحبوب الصغيرة في المناطق المصابة. 

3- ارتفاع درجة الحرارة الجسمانية.

4- الإفرازات الصديدية أو القيحية المصاحبة للطفح. 

5- تورم الغدد الليمفاوية في المناطق المصابة. 

إذا كانت هناك أي من هذه الأعراض، فيجب استشارة الطبيب على الفور، حيث يمكن أن يشير ظهور هذه الأعراض إلى وجود عدوى ثانوية أو مضاعفات أخرى تتطلب علاجًا طبيًا فوريًا. 

هل يمكن علاج الطفح الحراري في المنزل؟

تتوفر العديد من الطرق المنزلية الفعالة لعلاج الطفح الحراري، ومنها:

1- الحفاظ على الجلد جافًا ونظيفًا: يجب تجنب التعرق الشديد والاحتفاظ بالجلد جافًا ونظيفًا، وذلك عن طريق ارتداء الملابس القطنية الواسعة وتجنب الأقمشة الصناعية والملابس الضيقة. 

2- استخدام المساحيق المرطبة: يمكن استخدام المساحيق المرطبة لتهدئة الجلد وتجفيف الرطوبة، ويفضل استخدام المساحيق التي تحتوي على النشا أو ثنائي روكسيد السيليكون. 

3- الاستحمام بالماء البارد: يمكن الاستحمام بالماء البارد لتهدئة الجلد وتخفيف الحكة. 

4- استخدام كريمات مرطبة: يمكن استخدام كريمات مرطبة خفيفة تحتوي على مكونات تساعد على تهدئة الجلد وتقليل الحكة. 

5- الراحة والتهوية: يجب الاستراحة وتجنب النشاطات الشاقة وتوفير التهوية الجيد للجسم والملابس والبيئة المحيطة. 

وإذا لم تتحسن الأعراض بعد استخدام هذه العلاجات المنزلية، أو إذا كانت الأعراض شديدة، فيجب استشارة الطبيب. قد يصف الطبيب مرهمًا خاصًا لتخفيف الحكة والتهيج، وفي حالة وجود العدوى الثانوية قد يوصف الطبيب مضاد حيوي. 

علاج الطفح الحراري 

كيفية الوقاية من الطفح الحراري 

وللسلامة من الطفح هناك بعض الطرق للوقاية:

1- ارتدِ ملابس واسعة وخفيفة تمتص الرطوبة من جلدك. 

2- تجنب الأدوية التي تسبب العرق، مثل الكلونيدين وحاصرات مستقبلات بيتا والعقاقير أفيونية المفعول. 

3- حافظ على مكان نومك باردًا وجيد التهوية. 

4- تجنب الكريمات والمراهم التي يمكن أن تسد المسام. 

5- قلل من الأنشطة البدنية.

6- ابقَ في الظل. 

في النهاية، يجب الحرص على تجنب العوامل المسببة للطفح الحراري واتباع الإجراءات الوقائية اللازمة، وعند ظهور الأعراض يجب معالجتها على الفور لتجنب تفاقم الحالة.