الجمعة 01 مارس 2024

الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان: كيف تحمي نفسك وتتجنب الإصابة؟

الأمراض المنقولة
الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان: كيف تحمي نفسك؟

الأمراض المنقولة هي الأمراض التي تنتقل من شخص لآخر عن طريق الاتصال المباشر أو غير المباشر بالمرضى المصابين بها، ويمكن أن تنتقل هذه الأمراض عن طريق الهواء، أو الماء، أو الأطعمة، أو الاتصال المباشر بالمريض، مثل الشفقة أو الاختلاط الجنسي، ومن الأمثلة على الأمراض المنقولة الشهيرة الإنفلونزا، والتهاب الكبد الوبائي، والإيدز، والربو، والتيفوئيد، والكوليرا والطاعون. ويمكن الوقاية من هذه الأمراض من خلال اتباع النصائح الصحية والوقائية المعروفة، مثل غسل اليدين بانتظام، وتناول الأطعمة المطهوة جيداً، وتجنب الاتصال المباشر مع المرضى المصابين بهذه الأمراض، والحفاظ على نظافة المحيط المحيط بنا. لكن هل سبق لك وسمعت بالأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان ؟

الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان 

يشكل الحيوان الجزء الأساسي من الحياة البرية، ويعتبر مصدرًا هامًا للغذاء والمتعة. ومع ذلك، إلا أن الحيوانات تشكل أيضًا مصدرًا للأمراض المنقولة إلى الإنسان. وقد ظهرت العديد من الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان في السنوات الأخيرة، مثل فيروس كورونا المستجد (COVID-19) والإنفلونزا الطيور والإيبولا والسالمونيلا والليشمانيا والكثير من الأمراض الأخرى. لذا سنسلط الضوء في هذا المقال على الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان وكيف تنتقل وماهي طرق الوقاية والعلاج. 

كيفية انتقال الأمراض من الحيوانات إلى الإنسان 

تنتقل الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان عادةً عن طريق الاتصال المباشر أو غير المباشر مع الحيوانات المصابة أو عن طريق المواد الغذائية الملوثة بالجراثيم والبكتيريا والفيروسات. وتتسبب هذه الأمراض في أعراض مختلفة، بما في ذلك الحمى والتهاب الحلق والتهاب الأنف والأذن والأمعاء والجلد والعينين والجهاز التنفسي.

طرق فعالة للحد من انتشار الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان 

ومن أجل الحد من انتشار هذه الأمراض، يجب على الأفراد اتباع بعض الإجراءات الوقائية البسيطة، مثل:

1. الحفاظ على نظافة اليدين بشكل دائم باستخدام صابون وماء ومعقم اليدين.  

2. تجنب الاتصال المباشر مع الحيوانات المريضة أو الميتة. 

3. تجنب تناول الأطعمة النيئة أو غير المطهوة بشكل كامل، والتأكد من طهو اللحوم والدواجن والأسماك بشكل كامل.

 4. تجنب التعرض للحشرات الملوثة والقضاء عليها في حالة وجودها. 

5. استخدام الكمامات والقفازات في حالة التعامل مع الحيوانات أو المواد الغذائية الملوثة. 

6. تجنب التعرض للأماكن التي تعتبر بؤرًا للأمراض المنقولة من الحيوانات، مثل المزارع والحدائق الحيوانية ومراكز الحياة البرية.

الحد من انتشار الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان 

يجب على الأفراد الالتزام بتلك الإجراءات الوقائية لتجنب الإصابة بالأمراض المنقولة من الحيوانات. وفي حالة الشك بوجود أي أعراض مشابهة للأمراض المنقولة من الحيوانات، يجب الاتصال بالطبيب على الفور للحصول على التشخيص والعلاج اللازم.

هل يمكن الحصول على لقاحات للوقاية من الأمراض المنقولة من الحيوانات؟

نعم، هناك بعض اللقاحات التي تساعد في الوقاية من بعض الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان، وتعتبر هذه اللقاحات جزءًا من الإجراءات الوقائية المتاحة لمنع الإصابة بتلك الأمراض.

على سبيل المثال، هناك لقاحات مضادة للإنفلونزا الطيور والإنفلونزا الخنازير والليشمانيا والحمى القلاعية والتهاب الكبد الوبائي، وجميعها تم تطويرها للحد من انتشار الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان.

ومع ذلك، تختلف اللقاحات المتاحة وفعاليتها باختلاف الأمراض والمناطق الجغرافية، وقد يتطلب الحصول على بعض اللقاحات سفراً إلى المناطق المنتشر فيها تلك الأمراض. لذلك، ينبغي على الأفراد الراغبين في تلقي اللقاحات التحدث مع الطبيب المعالج لتحديد اللقاحات المناسبة والمتاحة في المنطقة التي يعيشون بها، والحصول على التوجيهات اللازمة حول الجرعات والجدول الزمني لتلقي اللقاحات.

الوقاية من الإصابة بالأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان

تتطلب الوقاية من الإصابة بالأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان اتخاذ إجراءات وقائية متعددة والالتزام بها بشكل دائم. وفيما يلي بعض الإجراءات الوقائية التي ينبغي اتباعها للوقاية من الإصابة بالأمراض المنقولة من الحيوانات:

1. الحفاظ على نظافة اليدين: ينبغي غسل اليدين بانتظام باستخدام الماء الدافئ والصابون لمدة لا تقل عن 20 ثانية، وذلك قبل وبعد التعامل مع الحيوانات والأطعمة والمواد الغذائية والمخلفات.

 2. تجنب الاتصال المباشر مع الحيوانات المريضة: ينبغي تجنب الاتصال المباشر مع الحيوانات المريضة أو الميتة، وعدم لمسها أو الاقتراب منها، وذلك للحد من انتقال الأمراض.

 3. تجنب تناول الأطعمة النيئة: ينبغي تجنب تناول الأطعمة النيئة أو غير المطهوة بشكل كامل، والتأكد من طهو اللحوم والدواجن والأسماك بشكل كامل.

 4. استخدام الكمامات والقفازات: ينبغي استخدام الكمامات والقفازات في حالة التعامل مع الحيوانات أو المواد الغذائية الملوثة، وذلك للحد من انتقال الأمراض.

انفلونزا الطيور 

 5. تجنب التعرض للحشرات الملوثة: ينبغي تجنب التعرض للحشرات الملوثة والقضاء عليها في حالة وجودها، وذلك للحد من انتقال الأمراض.

 6. تجنب التعرض للأماكن التي تعتبر بؤرًا للأمراض المنقولة من الحيوانات: ينبغي تجنب التعرض للأماكن التي تعتبر بؤرًا للأمراض المنقولة من الحيوانات، مثل المزارع والحدائق الحيوانية ومراكز الحياة البرية. 

7. تلقي اللقاحات: ينبغي تلقي اللقاحات المتاحة للوقاية من بعض الأمراض المنقولة من الحيوانات إلى الإنسان، وذلك لتقليل فرص الإصابة بتلك الأمراض.

بالإضافة إلى ذلك، ينبغي مراقبة الصحة بشكل دوري والتوجه إلى الطبيب في حالة الشعور بأي أعراض مشابهة للأمراض المنقولة من الحيوانات، وذلك للحصول على التشخيص والعلاج اللازم.