الأربعاء 22 مايو 2024

الفوز العظيم.. مانشستر سيتي الانجليزي بطل دوري أبطال أوروبا 2023| تفاصيل

مانشستر سيتي يتوج
مانشستر سيتي يتوج بطلا لدوري أبطال أوروبا

تمكن نادي مانشستر سيتي الانجليزي من الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم لأول مرة في تاريخه بعد فوزه على إنتر ميلان. بفضل هدف لاعبه الاسباني رودري الذي سجله في الدقيقة 68، ويعد هذا الفوز نجاحا تاريخيا للفريق الإنجليزي الذي تمكن هذا الموسم من الفوز بثلاثية تاريخية بعد فوزه بالدوري الإنجليزي وكأس الاتحاد الإنجليزي هذا الموسم.

مانشستر سيتي يتوج بطلا لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم 

مانشستر سيتي الإنجليزي يهزم إنتر ميلان الإيطالي ويتوج بطلاً لدوري أبطال أوروبا

وقبل المباراة، أعرب صانع الألعاب لفريق مانشستر سيتي، كيفين دي بروين، عن أمله في الفوز باللقب الأول للفريق، وصرح قائلا: "إذا تمكنا من تحقيق ذلك، فسيكون ذلك نجاحا هائلا للاعبين والنادي والمشجعين"

فبعد شوط اول سلبي أضاع خلاله الفريقين فرصة التقدم أكثر من مرة انتهت المباراة بفوز مانشستر سيتي بهدف وحيد سجّله الإسباني رودريغو هيرنانديز كاستانتي في الدقيقة 68 من عمر الشوط الثاني، بعدما تلقى عرضية رائعة من زميله بيرناردو سيلفا، وسددها بقوة في الشباك، مما منح مانشستر سيتي اللقب الأوروبي الغالي.

طالع موضوعات أكثر:

الاسباني رودريغو صاحب هدف الفوز 

ارقام مذهلة لمانشستر سيتي تحققت بالتتويج في دوري أبطال أوروبا

ويعد اللاعب رودري عاشر لاعب إسباني يسجل هدفًا في نهائي دوري أبطال أوروبا مانحا التفوق للاسبان على أي جنسية أخرى

وبذلك يصبح نادي مانشستر سيتي ثاني فريق في تاريخ الدوري الإنجليزي الذي يحقق الثلاثية بعد مانشستر يونايتد الذي فعلها في موسم 1998-1999 كما أصبح مانشستر سيتي الآن سادس فريق إنجليزي يفوز بدوري أبطال أوروبا، بعد أستون فيلا وتشيلسي وليفربول ومانشستر يونايتد ونوتنجهام فورست وشارك "السيتي" في ثالث نهائي أوروبي في تاريخه، بعد فوزه بكأس الكؤوس الأوروبية عام 1970، وخسارة نهائي دوري الأبطال عام 2021 امام مواطنه تشلسي الانجليزي.

طالع موضوعات أكثر:

بيب غوارديولا حقق الثلاثية التاريخية وعينه على السداسية 

غوارديولا يحقق لقبه الثالث في دوري أبطال أوروبا

ويعتبر هذا الفوز أيضا نجاحا للمدرب الإسباني بيب غوارديولا الذي حقق مع فريق برشلونة الإسباني الثلاثية عام 2009 و2011، والذي نجح الآن في قيادة فريق مانشستر سيتي للفوز بلقب دوري الأبطال 

وبهذا الفوز يعتبر المدرب بيب غوارديولا أحد أفضل المدربين في تاريخ كرة القدم، حيث فاز باللقب القاري للمرة الثالثة في تاريخه، وسبق له حصد اللقب مرتين من قبل مع فريقه السابق برشلونة كما أسلفنا الذكر

إنتر ميلان قدم مباراة رائعة واضاع العديد من الفرص

وعلى الجانب الآخر،رغم فشل فريق إنتر ميلان في تحقيق لقبه الرابع في دوري الأبطال، ولكنه قدم عرضا مميزا خلال المباراة حيث أضاع فرصة التقدم أكثر من مرة عن طريق لاعبه الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز كما كان الند للند مع مانشستر سيتي وحتى بعد تلقيه الهدف كان قريبا جدا من التعادل لولا براعة حارس مانشستر سيتي ايدرسون وأضاع إنتر ميلان التعادل مرتين في الدقائق الأخيرة.

مانشستر سيتي وغوارديولا والطريق إلى السداسية التاريخية 

يذكر أن هذه المرة الأولى منذ 18 عاماً التي تشهد فيها المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا مواجهة بين فريقين انجليزي وايطالي ، منذ مواجهة ليفربول مع إنتر ميلان في نهائي نسخة 2005.

وبهذا الفوز يكون حجز نادي مانشستر سيتي مكانه في كأس العالم للأندية فاتحاً الباب أما القاب أخرى على الطريق منها السوبر الاوروبي أمام إشبيلية وكأس العالم للأندية والسوبر الانجليزي مما يجعل المدرب بيب غوارديولا يطمع بتحقيق سداسية اخرى بعد سداسيته في العصر الذهبي لنادي برشلونة في 2009.