الخميس 30 مايو 2024

نيمار جونيور من كابوس باريس إلى راحة البريميرليغ.

نيمار جونيور.
نيمار جونيور.

في وقت خروجه من برشلونة اواخر عام 2017 إلى باريس سان جيرمان وقع نيمار جونيور على اغلى عقد يوقع بتاريخ كرة القدم وقتها وهو كان أغلى إنتقال في تاريخ اللعبة كرسوم وامور أخرى كمستحقات وكيل أعمال وكل هذه الأمور، كان أول قطعة من قطع مشروع باريس سان حيرمان مع الإدارة القطرية المشروع الذي توضح انه مشروع غير ثابت المشروع الذي لم ينجح بتحقيق أي هدف من أهدافه وجميعاً نعلم ما هي كانت أهداف باريس سان جيرمان بضم كل هؤلاء النجوم إلى صفه

 أولاً تكبير العلامة التجارية للنادي وجعله صاحب شعبية أكبر كما عملوا مع نجوم سابقين أمثال بيكهام ورونالدينيو وزالاتان ابيراهيموفيتش وغيرهم من الجيل السابق، وغير العلامة التجارية هدف الإدارة لخلق فريق قوي خارق لا يقهر مثل فرق الغلاكتيكوس التي ظهرت بهذه اللعبة، مثل غلاكتيكوس ريال مدريد وغلاكتيكوس ايسي ميلان وغيرهم الكثير من النسخ القوية، لكن صرف كثير كما حدث في باريس سان جيرمان بدون صرف معقول اتضح أنه صرف سيء بدون إدارة حكيمة للمشروع الرياضي بشكل جيد.

نيمار جونيور ورحلة البحث عن إنطلاقة جديدة.

نيمار جونيور وعلى رأي الكثير من رواد ومحبي كرة القدم لو تابع مسيرته مع برشلونة ومع الفريق الذي جلبه لأوروبا كان ليكون صاحب إرث أكبر حالياً يذكر بإسمه لصاحب ال31 عامً
نيمار جونيور لو فضل المشروع الرياضي بجانب ميسي وسواريز وغيرهم عن تفضيله المال هو وعائلته لكان وضعه الرياضي أفضل بدرجة 360 رياضية، الموضوع ليس متعلق بظل ميسي في برشلونة بل الأمر كما اعتقد الجميع بعيداً عن كلام التواصل الإجتماعي والإعلام هو ان البرازيلي أراد ان يصنع إرث خاص به ليكون نجم الفريق الأول والأوحد لكن ذلك لم يحصل بسبب تذبذب مستواه ووصول مبابي زميله الذي أصبح الهداف التاريخي لـ باريس سان جيرمان بوقت قياسي وكسره لرقم ايديرسون كافاني أيضاً مع الفريق، بعدها توالت الإصابات والغيابات للنجم البرازيلي مما اثر على حضوره فنياً برحلته مع باريس سان جيرمان، وكان قد وصل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا مع الفريق والجميع يعلم أنه كان أفضل لاعب في الفريق يومها بعد خسارتهم اللقب بهدف نظيف أمام الألماني بطل تلك النسخة بايرن ميونخ ، والجميع يتذكر مشهد بكاء نيمار على الدكة وقتها.

نيمار جونيور واخبار إنتقاله لـ الدوري الإنكليزي.

إرتبط اسم النجم البرازيلي نيمار جونيور بعد خروجه من برشلونة وحتى في فترة وجوده مع باريس سان جيرمان بالكثير الكثير من الفرق ولعل أبرزها الموسم الماضي وما حقق صدمة كبيرة وضجة في ساحات الإعلام الاوروبي والعربي هو خبر إهتمام ريال مدريد بالنجم البرازيلي لكن تبين بعدها أنها مجرد إشاعات ربطت  اسمه بالقلعة البيضاء فقط لإحداث ضجة وبلبلة على الساحة الأوربية في كل سوق إنتقالات كما يحدث معه في كل موسم أنتقالات هو شخصياً وربط اسمه بالعودة لنادي حياته الأول وهو برشلونة، والموسم الماضي أيضاً تم ربط إسمه بمانشستر يونايتد ليدخل معهم بوابة الدوري الإنكليزي واللعب في الدوري الأصعب في العالم والأكثر تنافسية، ولكن الاخبار تبينت أنها إشاعات أيضاً ولم يحدث أي شيء يذكر رسمي، لكن الخبر الأكثر سخونة من الدوري الإنكليزي حالياً هو خبر ارتباط إسمه بفريق نيوكاسل يونايتد مع مشروعهم المدعوم سعودياّ حالياً ، بل وإرتبط إسمه أيضاً مع فريق تشيلسي اللندني.
قد يكون واقع تأهل نيوكاسل يونايتد من الدوري الإنكليزي للعب في دوري أبطال أوروبا تأثير لقرار نيمار جونيور بخصوص مستقبله فهو سيبحث عن نادي ينافس على أعل مستوى أيضاً.