الخميس 30 مايو 2024

سهم أرامكو يحقق الصمود اليوم الأربعاء 2023/5/3

سهم أرامكو
سهم أرامكو

 سهم أرامكو يحقق الصمود اليوم الأربعاء 2023/5/3

أوضحت النتائج لأعمال أرامكو  نقلة نوعية في الأرباح وهي الأعلى منذ عام 2017، بالإضافة لارتفاع أسعار النفط الخام.

سهم أرامكو

أسهم أرامكو السعودي

 كانت توقعات سهم أرامكو 2023  تحفيز نفسي مع ارتفاع صافي أرباح عملاقة النفط السعودي في العام الماضي بنسبة 46.4% التي سجلت 604 مليارات ريال سعودي (161.07 مليار دولار)  بـ412.4 مليار ريال سعودي (109.8 مليار دولار) خلال عام 2021.

وشهد سهم أرامكو مع نهاية التداول في سوق الأسهم السعودية "تداول" تراجعاً بنسبة 1.37%، مسجلًا 32.50 ريالًا سعوديًا (8.66 دولارًا أميركيًا)، واستمرت أسعار النفط  بهذا التراجع حتى اليوم الثاني أيضاً، ومن جانب آخر هبط خام برنت بنسبة 1.46%، الذي سجل 79.59 دولارًا للبرميل في الساعة 12:23 مساءً بتوقيت غرينتش.

وفي الأيام الماضية حقق سهم أرامكو نجاحاً واضحاً في الصمود، وضمن جلسات التداول في شهر مارس/آذار الحالي، كان لسهم أرامكو نجاحاً بارزاً بمكاسب في 6 جلسات، ولكن هبط إلى المنطقة الحمراء في 3 جلسات فقط لا غير، وفي الحقيقة سهم أرامكو لم يفلت من التراجعات القاسية في السوق السعودية منذ بداية عام (2023).

وكما تم الإعلان عن توزيع الأرباح بقدر 73.2 مليار ريال (19.5 مليار دولار) عن الربع الرابع لعام 2022، وكان قد أوصى مجلس إدارة النفط السعودي أن يوزع أسهم منحة للمساهمين المؤهلين بسهم لكل 10 أسهم مملوكة، وبموجب جدول توزيعات أرباح أرامكو 2023، فكان استحقاق أرباح المساهمين في الربع الرابع من 2022 سيكون 14 مارس/آذار 2023، وأما الدفع يكون في يوم 20 مارس/آذار، كما أن نصيب السهم بلغ 0.3326 ريالًا خلال الربع الرابع من عام 2022، وقد سُجل ارتفاعًا بنسبة 4% مقارنةً بالربع الثالث من العام السابق.

ويستمر سعر سهم أرامكو السعودية صعوداً، المدعوم بعودة أسعار النفط  للارتفاع عالمياً؛ وقد اختتم السهم تعاملات اليوم بارتفاع تجاوز 1.5%، وجاء ارتفاع سهم أرامكو تزامناً مع تصدر الشركة قائمة العلامات التجارية الأكثر قيمة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وأيضاً بشأن زيادة الطلب على النفط في الصين كان هناك حالة من التفاؤل، مع بدء السنة القمرية والاحتفالات.

وأما القيمة السوقية للشركة شاركت في دعم تحقيق سعر سهم أرامكو أرباحاً تخطت 5.8 مليار دولار في 3 أسابيع، وخاصة مع وصول السهم لمستوى 32.15 ريالاً سعودياً، خلال الأسبوع الفائت، وذلك وفقاً لبيانات سوق تداول السعودية التي تحققت منها منصة الطاقة المتخصصة.

ويؤكد المحللون بالنسبة إلى المؤسسات المالية الكبرى تتصور أن يتجاوز سعر برميل النفط العالمي الـ100 دولار، وذلك في النصف الثاني من العام الحالي؛ وهذا الأمر الذي يدعم الاستثمارات في سهم أرامكو، ويوجد تحسن ملحوظ في الطلب على وقود الطائرات، وصل إلى مليون برميل بشكل يومي، مع أنه لم يصل بعد إلى مستوى فترة ما قبل جائحة كورونا.

أتى أداء سهم أرامكو السعودية الإيجابي في المدة بالتزامن مع ظهور 4 عوامل، كان آخرها امتلاك شركة أرامكو للتجارة على شركة موتيفا للتجارة، فيما كانت هي الأساس التجاري لشركة تكرير النفط الأميركية "موتيفا إنتربرايزز".

وفي الحقيقة، حققت شركة أرامكو بذلك نجاحاً في تأسيس كيان جديد بهيوستن، هو "أرامكو للتجارة الأميركية المحدودة"، فيما ستكون المركز الإقليمي للذراع التجارية للشركة السعودية.

وفي النهاية يمكن القول بأن سهم شركة أرامكو السعودية هو واحد من أكبر الأسهم في العالم من حيث القيمة السوقية، حيث يعتبر السهم الأول في البورصة السعودية (تداول). وتمتلك شركة أرامكو للنفط العديد من مصادر الدخل المتنوعة، بما في ذلك الاستكشاف والإنتاج والتكرير والتسويق والتوزيع، مما يساعد على تحقيق أرباح جيدة، ويتأثر سعر سهم أرامكو بعدة عوامل، من بينها أسعار النفط العالمية والطلب العالمي على النفط والغاز، والتطورات السياسية والاقتصادية في المملكة العربية السعودية والعالم.