السبت 10 ديسمبر 2022

حالة طوارئ عالمية.. مخاوف جديدة بسبب تفشي جدري القرود

جدري القرود
جدري القرود

أعلنت لجنة الطوارئ التابعة لمنظمة الصحة العالمية، أن تفشي مرض "جدري القردة" يمثل حالة طوارئ صحية عالمية تثير القلق.

وفقًا لموقع "العربية" أنه على الرغم من التقدم الملحوظ في مكافحة تفشي المرض "جدري القرود"، لا تزال هناك أسباب تدعو للقلق أيضًا، بسبب تسجيل إصابات جديدة في بعض البلدان، ونقص الموارد في البلدان الفقيرة، أو التهديد بوصم السكان المعرضين للخطر.


يتفشي جدري القرود في الدول الإفريقية الفقيرة، ويزداد عدد الوفيات يومًا تلو الآخر، ويكون أكثر من العدد المسجل في الإحصاءيات الرسمية، بسبب عدم وجود الأدوية الفعالة وليس لها أي أجهزة حديثة في المستشفيات.

ولاحظت السلطات الصحية ارتفاع في أعداد الإصابات خاصة في أوروبا والولايات المتحدة، من شهر مايو الماضي.

أُكتشف جدري القرود لدى البشر عام 1970 م، وهو أقل خطورة وعدوى من الجدري الذي قضي عليه عام 1980 م، ويستغرق حالة الشفاء من المرضبعد أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع من تقلاء نفسه، وأحياناً يستغرق شهر.

أعراض مرض جدري القرود

وتشمل الأعراض المبكرة للإصابة بالمرض .

1- ارتفاع درجة الحرارة.
2- تضخم الغدد اللمفاوية .
3- طفح جلدي يشبه جدري الماء.