الجمعة 09 ديسمبر 2022

4 تحديات اقتصادية جديدة تجبر دول الخليج العربي لتوحيد الصف .. شاهد

دول الخليج العربي
دول الخليج العربي

حدد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، 4 تحديات دولية ظهرت في الاونة الاخيرة الأمر الذي يتطلب دعم العمل الخليجي المشترك، جاء في صدارتها : التغيرات الاقتصادية السريعة في الفضاء الدولي، خاصة الصراعات العسكرية، وزيادة التضخم، والتقلبات في أسعار الطاقة والسلع، والنقص في سلاسل الإمدادات.

أشار الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، حرص قادة المجلس الأعلى على دعم العمل الخليجي المشترك وتقديم الرعاية والاهتمام؛ لتحقيق تطلعات مواطني دول المجلس نحو مزيد من الترابط والتعاون والتكامل بينهم في مختلف المجالات.

جاء تصريحات  الأمين العام، خلال كلمة ألقاها بمناسبة انعقاد الاجتماع الأول بين أصحاب المعالي والسعادة أعضاء لجنة الرئاسة بالهيئة الاستشارية للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، ورئيس وأعضاء اتحاد الغرف التجارة والصناعة بدول مجلس التعاون، اليوم عبر الاتصال المرئي.

شارك في الاجتماع، كل من نائب رئيس لجنة رئاسة الهيئة الاستشارية للمجلس الأعلى الدكتور علي بن أحمد العيسائي، ورئيس اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي عجلان بن عبدالعزيز العجلان، وحضور أعضاء الهيئة الاستشارية للمجلس الأعلى ورؤساء الغرف الخليجية، وفقا لما نقلته وكالة أنباء السعودية.

وناقش الاجتماع عدد من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال التي تهدف إلى تأسيس قاعدة تعاون وتكامل بين الهيئة والاتحاد، حيث تسهم في التعرف على التحديات والعقبات التي تواجه القطاع الخاص الخليجي، والعمل على تذليلها وإيجاد حلول ناجحة لها، وتقديم الدراسات والمبادرات الخلاقة التي تخدم القطاع الخاص الخليجي؛ لتعميق التكامل الاقتصادي في دول المجلس وزيادة النمو الاقتصادي فيها.