‏‎تواصل
‎للأعلى

التهاب الجيوب الانفية اسبابه وطرق علاجه والوقاية منه

Advertisement

التهاب الجيوب الانفية يعتبر من الامراض المزمنة التي تصيب الانسان وعلى الرغم من ذلك الا انه لا يوجد لها علاج فعال ونهائي ولذلك يجب على الجميع ان يعمل على الوقاية من الاصابة بها

خاصة خلال فترة الشتاء التي تجعل الجميع عرضة للاصابة بالتهاب الجيوب الانفية كما ان الفترة التي بين تغير الفصول خاصة فصل الربيع تجعل الاصابة بالتهاب الجيوب الانفية منتشر بشكل كبير

وفي البداية يجب ان نقوم بالتعرف على معنى التهاب الجيوب الانفية هي عبارة عن التهاب الأغشية المخاطية المبطنة لتجاويف الجيوب الأنفية.

Advertisements

و التي يمكن علاجها مبكراً بتجنب مهيجات الأنف و بالمحافظة على تدفق المخاط باستعمال بخاخات الأنف ذات المحلول الملحي و مضادات الاحتقان.

ثم بعد ذلك نحتاج ان نعرف ما هي الاسباب التي تؤدي الى الاصابة بالتهاب الجيوب الانفية

– وجود مهيجات أو تلوث في الهواء من دخان و أبخرة أو غيرها.

– العدوى الفيروسية أو العدوى البكتيرية.

– التهاب الأنف نتيجة لـ الحساسية (حمى التبن).

– التهاب الأنف المزمن.

– اعوجاج الحاجز الأنفي أو الزوائد الأنفية.

– أي مسبب لـ التهاب الأغشية المخاطية المبطنة لتجاويف الجيوب الأنفية.

اما بالنسبة للاعراض التي تسببها التهاب الجيوب الانفية فنجد انها لها مجموعة من الاعراض منها الصداع و ألم في منطقة الجيب أو ألم في منطقة الضروس العلوية أو انسداد بالأنف أو رشح أنفي مرتجع إلى الحلق أو سعال أو التهاب في الحلق أو رشح أصفر أو أخضر أنفي سميك القوام و ارتفاع في درجة الحرارة (40 درجة مئوية أو 102 فهرنهايت أو أكثر) و ألم مع الحركة أو ألم مستمر يسبب ضيق حول العينين و العظم الوجني.

واخيرا العلاج ماهي الاشياء التي يمكن ان نقوم باستخدامها في العلاج الخاص بالتهابات الجيوب الانفية :

اولا المضاد الحيوي وهو العلاج الاكثر انتشار والذي يتم استخدامه لعلاج الاتهاب في الجيوب الانفية وخاصة عندما يصل الامر الى ان يصبح المخاط سميك أو المخاط الملون (أصفر أو أخضر أو بني اللون) فالمضاد الحيوي سوف يعالج أصل المشكلة و التي هي عادة عدوى بكتيرية.

ثانيا مضادات احتقان الأنف و التي تؤخذ بـ الفم و وظيفتها هي فتح الأغشية المخاطية بالأنف و المساعدة في تصريف إفرازات الجيوب الأنفية و تخفيف حالة الاحتقان و التورم و بخاخات الأنف المضادة للاحتقان تحقق راحة فورية للجيوب المتورمه

ثالثا العقاقير الطاردة للبلغم والتي يتم استخدامها لجعل المخاط رقيق القوام سهل الحركة و أكثر الخبراء يرون في الماء أكثر ما يفيد في هذه الحالة.

رابعا يمكن استخدام العلاج بالروائح مثل بذر اليانسون (حبة حلاوة) و بذر الشمار، أو العلاج بالأعشاب مثل الثوم و الإيخيناسيا و الجولدنسيل أو العلاج المائي باستخدام المحلول الملحي بالأنف لاستعادة رطوبة الأنف و التقليل من التهاب الأغشية الأنفية

متابعة القراءة
Advertisement

‏‎عليك تسجيل الدخول للتعليق ‎تسجيل الدخول

‏‎اترك تعليقا