Connect
To Top

الصين تكافح ادمان الهواتف المحمولة لدى ابنائها بطريقة مبتكرة

الصين دولة الابتكارات والحلول الغير تقليدية التي دائما ما تتميز بها عن باقي الدول المختلفة فاذا ما كانت اليابان تعرف بكوكب اليابان فالصين تحتل مكانة رفيعة في كل المجالات

ومثلها مثل عدد كبير من الدول المتقدمة تعاني من ادمان شبابها للتكنولوجيا واستخدامهم المبالغ فيه لها في كل وقت وكل مكان حتى تحول الامر الى الادمان

ومن اكثر المشكلات التي تقابلها الصين كدولة هو ادمان ابنائها لاستخدام الهاتف المحمول الذي اصبح جزء لا يتجزاء من المعاملات اليومية الامر الذي اثر بالسلب على الحياة الاجتماعية

وكالعادة تلجأ الصين لحل جديد ومبتكر لمحاربة ومواجهة هذة المشكلة التي اصبحت تتضخم بشكل يهدد بالخطر ولكن كيف واجهت الصين هذا الامر ؟

أظهرت صور تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي في الصين خضوع مجموعة من الطالبات لتمارين عسكرية غريبة من نوعها بهدف الشفاء من إدمان الهواتف المحمولة.

وتظهر في الصور التي نشرتها صحيفة دايلي ميل البريطانية مجموعة من الطالبات بالزي العسكري وهن يحاولن تحقيق التوازن لهواتفهن المحمولة على أجزاء مختلفة من أجسادهن كالرأس واليد والقدم وحتى داخل الفم.

ونقلت الدايلي ميل عن صحيفة الشعب الصينية قولها إن هذه التدريبات هي جزء من التدريب العسكري الإلزامي لطلاب المدارس الثانوية والجامعات في الصين.

ومن غير المعروف بعد السبب من وراء هذا النوع من التدريبات، إلا أن وسائل إعلام صينية محلية تكهنت أنها تستخدم لمحاولة علاج إدمان الطلاب للهواتف المحمولة، حيث ينفق الشباب في الصين الكثير من الوقت على هواتفهم المحمولة على حساب حياتهم الاجتماعية والتفاعل مع العالم من حولهم.

وكانت صور مسربة من إحدى المدارس في مدينة شينيانغ شمال شرقي الصين أظهرت مشاهد مماثلة، تعرض فيها الطلاب إلى العقاب لاستخدامهم الهواتف المحمولة على الرغم من منعها في المدرسة.

يذكر أن التدريب العسكري الإلزامي للطلاب في الصين يستمر شهر تقريباً، ويعيش الطلاب خلاله حياة صارمة ومنضبطة كما لو كانو في الجيش، ويهدف إلى بناء شخصية الطالب وإعداده للحياة العملية.

Screenshot_6 Screenshot_5 Screenshot_4

You must be logged in to post a comment Login

More in أخبار العالم

Advertisements